3 كانون الأول ديسمبر 2014 / 11:09 / منذ 3 أعوام

الحزب الحاكم في تايوان يعيش أزمة ورئيس البلاد يتنحى عن زعامته

رئيس تايوان ما ينج جيو (الى اليمين) ينحني بعد اعلان استقالته خلال مؤتمر صحفي في تايبه يوم 29 نوفمبر تشرين الثاني 2014. تصوير: مينشين لين - رويترز.

تايبه (رويترز) - قالت شخصيات كبيرة في حزب كومينتانج الحاكم في تايوان إن الحزب يسعى لاقناع الناخبين بفوائد اقامة علاقات أقوى مع الصين بعد أن دخل في أكبر أزماته منذ أكثر من عشر سنوات اثر هزيمته في الانتخابات.

واستقال رئيس تايوان ما ينج جيو رسميا من زعامة الحزب يوم الأربعاء لتحمل المسؤولية عن الهزيمة في الانتخابات المحلية الاخيرة.

وقال ما الذي سيظل رئيسا للبلاد إلى أن تنتهي فترته الثانية والأخيرة في المنصب عام 2016 وقد أحنى رأسه أمام أعضاء كومينتانج ”فشلنا في تحقيق آمال الناس.“

وعين الحزب في وقت لاحق وو دين يي نائب الرئيس في منصب القائم بأعمال رئيس الحزب حتى انتخاب رئيس جديد ربما في يناير كانون الثاني.

ومني الحزب بهزائم انتخابية أسوأ من المتوقع مطلع الأسبوع بما في ذلك في معقله التقليدي العاصمة تايبه وتايتشونج بوسط تايوان.

ووصلت العلاقات التجارية بين تايوان والصين إلى أفضل حالاتها منذ أن تولى ما الرئاسة عام 2008.

واستقال رئيس وزراء تايوان والحكومة في الأيام التي تلت الهزيمة في الانتخابات.

واختير ماو تشي كيوك نائب رئيس الوزراء في وقت لاحق يوم الأربعاء لرئاسة الحكومة.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below