4 كانون الأول ديسمبر 2014 / 07:54 / منذ 3 أعوام

رئيس الشيشان: مقتل ستة مسلحين وثلاثة من الشرطة في معارك طالت العاصمة

موسكو (رويترز) - قال رئيس جمهورية الشيشان المضطربة في جنوب روسيا إن ستة مسلحين على الأقل وثلاثة من أفراد الشرطة قتلوا في معارك بالرصاص شملت اقتحام مبنى في العاصمة جروزني يوم الخميس.

رئيس الشيشان رمضان قادروف في صورة من أرشيف رويترز.

ووقع الهجوم قبل ان يلقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خطاب حالة الاتحاد في موسكو وهو ما يبرز الوضع الأمني الهش في الشيشان بعد مرور أكثر من عشر سنوات على ارساله القوات الروسية للقضاء على حركة انفصالية هناك.

وكتب رئيس الشيشان الذي يدعمه الكرملين رمضان قادروف على حسابه على موقع انستاجرام الالكتروني يقول إنه تم ”القضاء على ستة إرهابيين“ بعد ان فتحوا النار على سيارة دورية للشرطة وقتلوا ثلاثة ضباط ثم اقتحموا مكاتب تابعة لوسائل إعلام محلية.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية الروسية في موسكو إن هناك عملية جارية في الشيشان لكنه لم يقدم تفاصيل أخرى.

ونقلت وكالة تاس الروسية للانباء عن قادروف قوله ان عددا من المسلحين مازالوا محاصرين في مدرسة في وسط مدينة جروزني. ولم يتضح ما إذا كان قد تم احتجاز أي رهائن.

وبث تسجيل مصور على يوتيوب يظهر فيما يبدو لقطات للاشتباكات. ويوحي التسجيل المصور بأن المهاجمين دخلوا جروزني ”للثأر“ مما وصفوه بقمع النساء المسلمات.

ويحكم قادروف قبضته على الشيشان بعد حربين انفصاليتين في 1994-1996 و1999-2000 لكن تمردا إسلاميا انتشر في منطقة شمال القوقاز التي تقطنها غالبية مسلمة يذكيه تيار ديني وغضب من الفساد ومزاعم عن انتهاك حقوق الإنسان.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below