1 تموز يوليو 2015 / 15:01 / بعد عامين

مقتل شخص في معارك على الحدود بين القوات الأفغانية والباكستانية

بيشاور (باكستان) (رويترز) - قال مسؤولون إن معارك وقعت على الحدود بين قوات الأمن الباكستانية والأفغانية صباح يوم الأربعاء مما أدى إلى مقتل شخص وهو ما من شأنه تقويض الجهود التي يبذلها الطرفان لتحسين العلاقات.

وقال صديق صديقي المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية في كابول إن أحد أفراد شرطة الحدود الأفغانية قتل في المعارك بالقرب من بلدة أنجور أدا الحدودية.

وقال جيش باكستان إن جنديين أصيبا ولم يقتل أحد.

وحاول الرئيس الأفغاني أشرف عبد الغني تحسين العلاقات مع جارته من ناحية الشرق وقال إنه اذا لم يتعاون الجانبان فإن حربهما مع متشددي حركة طالبان الذين يهددون البلدين لن تنتهي أبدا.

وقال المتحدث الأفغاني صديقي إن القتال بدأ حين حاولت باكستان إقامة بناء غير قانوني على الحدود.

وأضاف ”تدخلت شرطة الحدود الأفغانية ووقع تبادل لإطلاق النار. نتيجة لذلك قتل أحد أفراد شرطة الحدود الأفغانية.“

وقال الجيش الباكستاني في بيان إن الاشتباكات اندلعت نتيجة إطلاق النار من الجانب الأفغاني.“

وأضاف ”أطلقت قذيفة آر.بي.جي-7 وبضع طلقات من أسلحة صغيرة من الجانب الأفغاني ونجم عن ذلك إصابة اثنين من قوات الأمن الباكستانية.“

وقال صاحب نور وهو أحد السكان بالهاتف من الجانب الباكستاني إن الحدود أغلقت يوم الأربعاء ولم يسمح لأحد بالعبور من خلالها.

وقال مقيم آخر يدعى خان وزير إن المواجهات بين القوات الباكستانية والأفغانية لا تزال دائرة من مواقع على الحدود.

إعداد دينا عادل وسيف الدين حمدان للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below