2 تموز يوليو 2015 / 18:39 / بعد عامين

مسلحون يشتبه بانتمائهم لبوكو حرام يقتلون العشرات بشمال شرق نيجيريا

مايدوجوري (نيجيريا) (رويترز) - قالت مصادر متعددة في نيجيريا إن مقاتلين يشتبه في انتمائهم إلى جماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة أطلقوا النار على السكان في بلدة بشمال شرق البلاد في وقت متأخر يوم الأربعاء وقتلوا عددا كبيرا ربما يصل إلى 97 شخصا في هجوم هو الأحدث ضمن سلسلة من الهجمات في ولاية بورنو.

وقال مسؤول محلي سابق في بلدة كوكاوا قرب بحيرة تشاد إن عددا كبيرا من الأشخاص قتلوا بعد هجوم شنه مسلحون يعتقد أنهم من جماعة بوكو حرام أثناء الليل.

وقال أحد أفراد وحدة محلية للدفاع المدني إن حصيلة القتلى قد تصل إلى 97 شخصا.

وقال مصدر عسكري إن ”الكثير من الأشخاص قتلوا“ مضيفا أن عدد القتلى ”ربما يكون مرتفعا للغاية.“

وقتلت بوكو حرام آلاف الأشخاص وتسببت في تشريد نحو 1.5 مليون آخرين خلال التمرد الذي شنته قبل ست سنوات سعيا لإقامة خلافة إسلامية في نيجيريا أكبر مصدر للنفط في أفريقيا.

وشهد الأسبوع الماضي ارتفاعا في عدد الهجمات التي تركزت في مدينة مايدوجوري عاصمة ولاية بورنو وهي أكبر مدينة في شمال شرق نيجيريا واتخذها الجيش مركزا لقيادة عملياته في حملته على بوكو حرام.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below