8 تموز يوليو 2015 / 09:29 / بعد عامين

وزير خارجية ألمانيا: امتثال إيران لأي اتفاق يحتاج برنامج مراقبة

وزير الخارجية الألماني فالتر شتاينماير (الى اليسار) خلال مشاركته في المحادثات النووية بالنمسا يوم الإثنين. تصوير كارلوس باريا - رويترز

(اعادة لضبط معنى الاقتباس في الفقرة الثانية في الخبر الذي أرسل يوم الثلاثاء)

برلين (رويترز) - قال وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير إنه ينبغي لإيران المساعدة في بناء الثقة وإنه ستكون هناك ضرورة لبرنامج للمراقبة لضمان امتثالها لاتفاق نووي تتفاوض بشأنه مع القوى العالمية الست.

وقال شتاينماير في مقتطفات من مقابلة تبثها محطة إيه.آر.دي الألمانية يوم الثلاثاء “انهارت الثقة في الجانب الإيراني. لهذا السبب يتعين على إيران الآن أولا وقبل كل شيء تقديم ما يساعد في بناء الثقة.

”هذا يعني أننا يجب أن نمتلك إمكانات للمراقبة حتى تتوفر لنا نظرة عامة فيما يتعلق بما إذا كانت إيران تفي بالتزاماتها. يجب أن نتأكد من وجود الشفافية بشأن الوعود التي تقطعها إيران هنا.“

وتحاول إيران والقوى العالمية الست - بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة - التفاوض للتوصل إلى اتفاق تحد بموجبه طهران من أنشطتها النووية الحساسة لعشر سنوات على الأقل في مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below