8 تموز يوليو 2015 / 11:05 / بعد عامين

عودة رئيس وزراء رومانيا لبوخارست بعد جراحة

رئيس وزراء رومانيا فيكتور بونتا لدى حضوره مؤتمر صحفي في بوخارست يوم 17 نوفمبر تشرين الثاني 2014. تصوير: جريجور بوبيسكو - رويترز

بوخارست (رويترز) - عاد رئيس وزراء رومانيا فيكتور بونتا الى بوخارست يوم الأربعاء بعد غياب استمر قرابة شهر الأمر الذي اثار تساؤلات بشأن مستقبله السياسي واستقرار حكومته.

ودخل بونتا مستشفى في تركيا في منتصف يونيو حزيران لإجراء جراحة في الركبة دون أن يعلم الرئيس أو الشعب الروماني. وتزامن غيابه مع تحقيق جنائي يقوم به مدعون بشأن نشاطه السابق كمحام. ونفى بونتا (42 عاما) الاشتراكي الديمقراطي ارتكاب أي مخالفة.

وظهر بونتا في لقطات تلفزيونية وهو يصل مبنى الحكومة مستندا الى عكازين. ولم يدل بونتا بأي تصريح للصحفيين لكنه قال في صفحته على فيسبوك إنه أبلغ الرئيس كلاوس يوهانيس أنه سيواصل مهامه رئيسا للوزراء اعتبارا من الخميس.

وسبق أن قال بونتا إنه لن يعود لرومانيا قبل ان يستطيع السير دون مساعدة.

ويقول مدعون في قطاع مكافحة الفساد إنهم يحققون في أمر بونتا في مزاعم تزوير وغسيل أموال والتهرب من الضرائب. ويقول بونتا إن هذه المزاعم لها دوافع سياسية.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below