9 تموز يوليو 2015 / 13:55 / منذ عامين

الشرطة التركية تفرق احتجاجا مؤيدا للويغور أمام السفارة الصينية

أنقرة (رويترز) - استخدمت الشرطة التركية يوم الخميس الغاز المسيل للدموع لتفريق مجموعة من نحو مئة محتج أمام السفارة الصينية بعد أن حطموا حاجزا بسبب غضبهم من معاملة الصين لأقلية الويغور المسلمين.

محتجون في مظاهرة امام السفارة التايلاندية في انقرة يوم الخميس. تصوير: اوميت بكطاش - رويترز.

وكانت هذه أحدث واقعة خلال الأيام الأخيرة يشارك فيها قوميون أتراك يعتقدون أنهم يقتسمون روابط عرقية مع الويغور الذين يعيشون في إقليم شينجيانغ في الصين.

والليلة الماضية هاجمت مجموعة القنصلية الفخرية التايلاندية في اسطنبول احتجاجا على قرار بانكوك ترحيل لاجئين من الويغور للصين بسبب مخاوف من اساءة معاملتهم وفرض قيود على ممارسة شعائرهم الدينية لدى عودتهم.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below