12 تموز يوليو 2015 / 08:18 / منذ عامين

ترامب يهاجم منافسيه في سباق انتخابات الرئاسة الأمريكي

فينكس (رويترز) - تباهى دونالد ترامب امبراطور عالم العقارات بتحسن مكانته في استطلاعات الرأي وهاجم يوم السبت منافسيه في سباق انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016 وانتقد شركات مثل ميسز التي قطعت صلاتها به بسبب تصريحاته الملتهبة عن المهاجرين المكسيكيين.

دونالد ترامب امبراطور عالم العقارات الذي يسعى للفوز بترشيح الحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية في اريزونا يوم السبت. تصوير: نانسي ويتشيك - رويترز

وقال ترامب الذي يسعى للفوز بترشيح الحزب الجمهوري في الانتخابات خلال خطاب استمر ساعة واجتذب الالاف ”آلاف مؤلفة من الناس تمزق بطاقات ائتمان ميسز. وأنا أعشق ذلك.“

ومنذ اتهم ترامب المكسيك في الشهر الماضي بإرسال مغتصبين ومجرمين إلى الولايات المتحدة قطعت كثير من الشركات صلاتها به ومنها إن.بي.سي يونيفرسال ويونيفيجن وناسكار.

وبنبرة تحد سخر ترامب من كل من هذه الشركات وروى بالتفصيل ما دار في مكالمة هاتفية عندما اتصل به تيري لوندجرين الرئيس التنفيذي لشركة ميسز وقال له إن الشركة التي تعمل في مجال تجارة التجزئة ستتخلى عن خط ملابس الرجال الذي يحمل اسم ترامب.

وكان من المقرر في الأصل أن يعقد هذا المؤتمر الشعبي في إحدى قاعات الحفلات بأحد الفنادق لكن القائمين على تنظيمه قالوا إنه نقل إلى مركز للمؤتمرات بعد أن طلب أكثر من 9000 شخص بطاقات للحضور.

وكان العدد أقل من ذلك بكثير في القاعة رغم أن ترامب قال إن الالاف لم يتمكنوا من الدخول.

وقال ترامب إن شهادته الجامعية من كلية وارتون بجامعة بنسلفانيا وكتبه الاثنى عشر التي تحقق أفضل المبيعات عن نشاط الأعمال وسجله في تلفزيون الواقع وثروته كلها أدلة على مؤهلاته لشغل أعلى منصب في البلاد.

وأضاف ”أنا فعلا ذكي“.

وقال للحاضرين إن بوسعه أن يعيد أي رهائن مخطوفين ”في غضون ساعة“ وإنه سيفرض ضريبة على المكسيك في كل مرة يعبر فيها الحدود أحد بالمخالفة للقوانين.

وذكر أن بوسعه اقناع رئيس شركة فورد موتور للسيارات بنقل مصنعها من المكسيك للولايات المتحدة بين عشية وضحاها بمكالمتين هاتفيتين فقط.

وأضاف ”الأمر في غاية البساطة“.

ويوم السبت أظهر استطلاع للرأي اشتركت في إجرائه رويترز مع ابسوس أن ترامب وحاكم فلوريدا السابق جيب بوش يتصدران المرشحين الساعين لتمثيل الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة.

وقال ترامب في خطابه ”كيف يمكن أن أتعادل مع هذا الشخص؟ فهو فظيع.“

وتابع ”إذا اخترتم بوش فستخسرون.“

واستهدف ترامب في كلمته هيلاري كلينتون التي تسعى للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي والرئيس باراك أوباما وكذلك السفيرة الأمريكية لدى اليابان كارولين كنيدي. وسخر من وزير الخارجية جون كيري لكسر ساقه في حادث دراجة.

وقال ”عندنا زعماء أغبياء. أليس كذلك؟“

كما انتقد الحكومة المكسيكية والصحافة ”غير الشريفة“. ووصف القس آل شاربتون زعيم حركة الحقوق المدنية بأنه محتال.

وكانت تصريحات ترامب أثارت انزعاج الجمهوريين ولفتت الأنظار إلى الجدل المحرج الذي أثاره الحزب حول قضية الهجرة.

ويواجه الجمهوريون صعوبات في كسب تأييد الناخبين من أصول لاتينية دون إغضاب مؤيديهم الذين تقلقهم الهجرة غير القانونية.

وقبل المؤتمر الشعبي قال السناتور جون مكين من أريزونا الذي كان مرشح الحزب الجمهوري في انتخابات 2008 إن ترامب يقيم ”سيركا“ يمثل مجازفة بسمعة الحزب.

وخارج المؤتمر الشعبي وزع ديمقراطيون زجاجات المياه على نحو 100 محتج كانوا يرددون ”كفى كراهية! كفى كراهية!“ على دقات الطبول.

ولفترة وجيزة رفع محتجون لافتة أثناء كلمة ترامب كتب عليها ”أوقفوا الكراهية“ لكنها أنزلت بسرعة وتم إخراج المحتجين من القاعة.

وقال ترامب ”هل يا ترى أرسلتهم حكومة المكسيك إلى هنا؟ أعتقد ذلك.“

وقالت جوان ايوارت (81 عاما) وهي جمهورية من سكوتسديل في أريزونا بعد انتهاء ترامب من كلمته إنها معجبة بكون ترامب غير مدين ماليا لأحد.

وأضافت ”هذه هي روعة دونالد ترامب. يمكنه أن يقول أي شيء.“

إعداد منير البويطي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below