13 تموز يوليو 2015 / 13:56 / بعد عامين

بوتين يوقع أمرا بخفض عدد العاملين في وزارة الداخلية

موسكو (رويترز) - أوضحت وثيقة نشرت على موقع حكومي على الانترنت يوم الاثنين إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وقع أمرا بخفض العدد الأقصى للعاملين في وزارة الداخلية بواقع 110 آلاف أو نحو عشرة بالمئة.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتحدث في مؤتمر صحفي في أوفا يوم 10 يوليو تموز 2015. تصوير: سيرجي كاربوخين - رويترز

وهذه الخطوة هي أحدث مثال على التقشف في روسيا حيث ينزلق الاقتصاد صوب الركود جراء تراجع أسعار النفط والعقوبات الغربية المفروضة على البلاد بسبب الصراع في أوكرانيا.

وتوضح الوثيقة أن العدد الأقصى للموظفين في وزارة الداخلية الذين يتقاضون أجرهم من الميزانية الاتحادية يجب أن يكون نحو مليون موظف فقط باستثناء الموظفين الأمنيين وعمال النظافة.

كان بوتين أمر في مايو ايار عام 2014 بتحديد العدد بنحو 1.1 مليون موظف.

ولم يتضح على الفور أي موظفين ستعمل وزارة الداخلية على تسريحهم أو ما إذا كان جزء منهم سينقلون إلى العمل دون إدراجهم على كشف الرواتب. وكشف الرواتب يضم قوات الشرطة وقوات الأمن المسؤولة عن إرساء القانون والنظام وكذلك الإداريين المدنيين.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below