لاريجاني: البرلمان الإيراني سيدرس الاتفاق النووي "بروح بناءة"

Wed Jul 15, 2015 12:01pm GMT
 

من بوزورجمهر شرف الدين نوري

دبي (رويترز) - قالت وسائل اعلام إيرانية رسمية يوم الاربعاء إن البرلمان الإيراني الذي يهيمن عليه المحافظون يريد من وزير الخارجية محمد جواد ظريف اطلاعه على الاتفاق النووي الذي تفاوض بشأنه مع القوى الغربية وإنه سيدرس الاتفاق "بروح بناءة".

وبمقتضى الاتفاق الذي أعلن يوم الثلاثاء سترفع العقوبات الدولية مقابل موافقة إيران على كبح برنامجها النووي الذي يشتبه الغرب وإسرائيل في أنه يهدف إلى تصنيع قنبلة نووية.

وتقول إيران إن برنامجها أهدافه مدنية محضة.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن علي لاريجاني رئيس البرلمان قوله إن أعضاء المجلس سيدققون في نص الاتفاق وملحقاته من النواحي القانونية والتقنية.

ونقل عنه قوله "نواب البرلمان سيبحثون الاتفاق بطريقة إيجابية وبناءة."

وتابع "سندعو وزير الخارجية قريبا لكي يطلعنا على المزيد عن المحادثات وعن الاتفاق."

وفي حين أن الكلمة الأخيرة فيما يتعلق بشؤون البلاد للزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي إلا أن أي نقاش في البرلمان للاتفاق سيسلط الضوء على وجهة نظر المؤسسة السياسية في الاتفاق التاريخي.

ونقلت وكالة فارس للأنباء عن علي أكبر ولاياتي كبير مستشاري خامنئي قوله في العاشر من يوليو تموز إن أي اتفاق يجري التوصل إليه سيكون أوليا ويجب أن يوافق عليه المجلس الأعلى للأمن القومي ثم خامنئي.   يتبع

 
علي لاريجاني رئيس البرلمان الايراني في مؤتمر صحفي في اسطنبول يوم 22 يناير كانون الثاني 2015. تصوير: عثمان اورسال - رويترز.