15 تموز يوليو 2015 / 16:43 / منذ عامين

بوكو حرام تهاجم قرى بولاية بورنو في نيجيريا وتقتل 12

مايدوجوري (نيجيريا) (رويترز) - قالت مصادر عسكرية وأخرى في لجان الامن الاهلية يوم الاربعاء إن مسلحين من جماعة بوكو حرام أغاروا على بلدة حدودية وهاجموا بلدة أخرى في ولاية بورنو النيجيرية وقتلوا 12 شخصا على الاقل.

مركبات تابعة للجيش النيجيري في مدينة داماساك يوم 24 مارس اذار 2015. تصوير: جو بيني - رويترز.

وفي مارس اذار استعادت قوات تشادية ونيجيرية بلدة داماساك التي تقع على بعد بضعة كيلومترات من حدود النيجر من أيدي بوكو حرام لكن المتشددين هاجموها عدة مرات منذ ذلك الحين.

وقالت مصادر أمنية من النيجر وتشاد ونيجيريا إن قوات تابعة لقوة المهام المشتركة انسحبت في الاونة الاخيرة من داماساك. وقال مسؤول عسكري وقيادي في لجان الامن لاهلية في مايدوجوري ان المسلحين شنوا هجوما مرة اخرى قبل الفجر يوم الثلاثاء.

وقال مصدر أمني تشادي ”أحرقوا المنازل وقتلوا أشخاصا لكن ليس لدينا أرقام. انسحبنا من داماساك منذ بضعة أيام لان المدنيين عادوا لكن الجيش النيجيري لم يأت قط ليحتل البلدة. القوات التشادية الان في بلدة ديفا في النيجر.“

وقال القيادي في لجان الامن الاهلية النيجيرية إنه لم يتبق سوى عدد محدود من السكان لأنهم فروا في اللحظة التي رحلت فيها القوات خوفا من مواجهة هجوم.

كما هاجمت بوكو حرام قرية وارسالا مساء الثلاثاء التي تقع على مشارف نجامدو على حدود ولايتي يوبي وبورنو.

ووفقا لمصدر عسكري ثان وسائق حافلة من القرية قُتل 12 شخصا على الاقل.

وقال سائق الحافلة بوكار آجي ”بوكو حرام أحرقت كل المنازل والسيارات والمركبات الاخرى بما فيها مقطورتان.“

وحاولت بوكو حرام على مدار السنوات الست الماضية إقامة إمارة إسلامية في شمال شرق نيجيريا تطبق فيها تفسيرا متشددا للشريعة الإسلامية. وفي مارس اذار بايعت تنظيم الدولة الاسلامية الذي يسيطر على أراض في سوريا والعراق.

وبمساعدة قوات من المنطقة تمكنت نيجيريا من إخراج المتشددين من معظم الاراضي التي اجتاحتها في عام 2014 .

وفي نهاية أبريل نيسان بدأ الجيش النيجيري هجوما بريا على غابة سامبيسا بولاية بورنو حيث تم تضييق الخناق على الجماعة المتشددة.

لكن رغم ان الجيش دمر العديد من المعسكرات وأنقذ نحو ألف شخص من الاسر في الغابة فان المتشددين تفرقوا كما توقع كثير من الدبلوماسيين ومحللي الشؤون الامنية ولجأوا الى أساليب حرب العصابات التي كانوا يتبعونها فيما سبق فشنوا هجمات على أهداف سهلة.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below