15 تموز يوليو 2015 / 19:29 / بعد عامين

فرنسا تقول إنها "أحبطت هجمات جديدة هذا الأسبوع" واعتقال أربعة

باريس (رويترز) - قال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازانوف يوم الاربعاء إن قوات الامن أحبطت هجوما على منشآت عسكرية فرنسية هذا الاسبوع من خلال اعتقال أربعة أشخاص لزعيمهم صلة بمتشددين سجناء.

ووفقا لمصدر قريب من الوضع فان المهاجمين خططوا للتحرك في يناير كانون الثاني 2016 وكانوا يستهدفون مسؤولا عسكريا كبيرا في جنوب فرنسا.

وقال الوزير إن أعمار الاربعة تتراوح بين 16 و23 عاما وانه تم اعتقالهم في أماكن مختلفة في أنحاء فرنسا. وأضاف ان أحدهم كان عسكريا سابقا.

جاء هذا الاعلان بينما تطبق فرنسا حالة التأهب القصوى بعد أن قتل إسلاميون متشددون 17 شخصا في هجمات في يناير كانون الثاني داخل وحول باريس.

وفي الشهر الماضي قطع شخص يشتبه انه اسلامي متشدد رأس مديره في العمل وحاول تفجير مصنع للغازات الصناعية مملوك لأمريكيين في ضواحي ليون.

وأكدت السلطات الفرنسية أيضا أن حريقين في منشأة للبتروكيماويات بالقرب من مرسيليا يوم الثلاثاء نشبا عمدا. ولم يذكر دافع للحرائق المتعمدة وقال كازانوف انه لا يوجد صلة بين هذه الحوادث.

اعداد رفقي فخري للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below