16 تموز يوليو 2015 / 09:24 / منذ عامين

تدمير سيارة يعتقد أنها كانت تقل متشددين في معقل لحركة الشباب بالصومال

موقع انفجار في مقديشو يوم 11 يوليو تموز 2015. تصوير: فيصل عمر - رويترز

نيروبي (رويترز) - قال سكان ومسؤولون إن طائرة بدون طيار شنت غارة في منطقة جنوب وسط الصومال وهي معقل استراتيجي لحركة الشباب الإسلامية المتشددة مما أسفر عن تدمير سيارة تابعة للمتشددين في الساعات الأولى من صباح يوم الخميس.

وقصفت السيارة التي يعتقد أنها كانت تقل متشددين خارج بلدة برديري التي انتزع الشباب السيطرة عليها من القوات الحكومية عام 2009 ومازالت تحت سيطرة المتشددين.

ويقول مسؤولون إن القوات الصومالية وقوة لحفظ السلام يقودها الاتحاد الافريقي تقدمت صوب المنطقة خلال الأيام الثلاثة الأخيرة.

وقال زعيم محلي يدعى نور فرح لرويترز يوم الخميس ”حطمت طائرة بدون طيار الليلة الماضية سيارة تابعة للشباب يعتقد أنها كانت تقل ثلاثة مسؤولين.“

ولم يتسن الاتصال بمتحدث باسم المتشددين أو المتحدث باسم القوة التي يقودها الاتحاد الافريقي للتعليق.

وطردت القوات الافريقية والصومالية حركة الشباب التي تربطها صلات بتنظيم القاعدة من معاقلها الرئيسية لكن الحركة مازالت تنفذ تفجيرات وهجمات بالأسلحة على المسؤولين والسياسيين وغيرهم.

وينشد المتشددون الإطاحة بالحكومة الصومالية المدعومة من الغرب وتطبيق تفسير متشدد للشريعة الإسلامية.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below