26 تموز يوليو 2015 / 02:05 / بعد عامين

وزير المالية البريطاني ينقل حملة إصلاح الاتحاد الأوروبي إلى باريس

وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن في بلجيكا يوم 14 يوليو تموز 2015. تصوير: فرانسوا لينوا - رويترز

لندن (رويترز) - ينقل وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن وجهة نظر بريطانيا لإصلاح الاتحاد الأوروبي إلى باريس يوم الأحد ساعيا للحصول على دعم نظيره الفرنسي لاتفاق يمكن لحكومة المحافظين البريطانية طرحه على الناخبين في استفتاء موعود بشأن عضوية بريطانيا في الاتحاد.

وتعهد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بإعادة التفاوض على العلاقات مع الاتحاد الأوروبي قبل استفتاء بشأن استمرار عضوية بريطانيا في الاتحاد بحلول نهاية عام 2017.

وقالت الحكومة البريطانية إن زيارة أوزبورون لباريس وهي الأولي في سلسلة زيارات لعواصم أوروبية ستحاول البناء على اجتماعات عقدها كاميرون مع كل زعماء دول الاتحاد الأوروبي السبعة والعشرين في وقت سابق من العام الجاري.

وسيدفع أوزبورن بأن التأييد العام للاصلاح يتزايد عبر الاتحاد الأوروبي وأن الوقت حان لتطبيق تغيير دائم.

ووفقا لمقتطفات من كلمته سيقول أوزبورون إن“الاستفتاء في بريطانيا فرصة لطرح وجهة النظر المتعلقة بالإصلاح عبر الاتحاد الأوروبي.

”أريد أن أرى تسوية جديدة بالنسبة لأوروبا تسوية تجعلها قارة أكثر قدرة على المنافسة وأكثر ديناميكية لضمان تحقيق الازدهار والأمن لكل شعوبها.“

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below