27 تموز يوليو 2015 / 11:50 / بعد عامين

رئيس وزراء إثيوبيا: اتفقت مع أوباما على تشديد الحملة على الإرهاب

الرئيس الامريكي باراك اوباما (يسارا) ورئيس وزراء اثيوبيا هايلي مريم ديسالين في اديس ابابا يوم 27 يوليو تموز 2015. تصوير: تيكسا نيجيري - رويترز

أديس ابابا (رويترز) - قال رئيس وزراء إثيوبيا هايلي مريم ديسالين يوم الاثنين إنه اتفق مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي يزور أديس أبابا حاليا على تشديد الحملة على الإرهاب في المنطقة وعلى تعزيز التعاون الاستخباراتي بين البلدين.

لكنه قال في مؤتمر صحفي مشترك مع أوباما إن لديه ”خلافات طفيفة“ مع الولايات المتحدة حول سرعة تطبيق الديمقراطية في إثيوبيا.

وقال ديسالين بعد محادثات مع الرئيس الأمريكي إن إثيوبيا ملتزمة بالعمل على تحسين سجل حقوق الانسان وأسلوب الحكم.

وقال أوباما في المؤتمر الصحفي إنه ناقش مع رئيس الوزراء الإثيوبي خطوات أديس ابابا لتعزيز حقوق الإنسان والديمقراطية. وقال أيضا إن القوات الإثيوبية ساعدت في تضييق المجال المتاح للمتشددين في الصومال لكن يتعين عمل المزيد.

وأضاف ”رسالتي لشعب إثيوبيا: بينما تتخذون خطوات لنقل بلادكم إلى الأمام ستقف الولايات المتحدة بجانبكم إلى نهاية الطريق.“

إعداد محمد عبد اللاه للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below