27 تموز يوليو 2015 / 20:51 / بعد عامين

الكاميرون تنوي نشر 2000 جندي إضافي بعد هجمات بوكو حرام

جنود من الجيش الكاميروني - صورة من ارشيف رويترز.

دوالا (الكاميرون) (رويترز) - قالت الاذاعة الرسمية في الكاميرون يوم الاثنين إن الحكومة تنوي إرسال 2000 جندي اضافي إلى الإقليم الشمالي بعد أن شهدت عاصمته مروا ثلاث هجمات انتحارية في الأسبوع المنصرم نفذها من يشتبه بأنهم اعضاء بجماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة.

جاءت هذه الخطوة بعد سلسلة اجراءات اتخذتها السلطات في الأيام الاخيرة لتشديد الأمن في مروا ومدن كبيرة أخرى شملت منع النقاب والباعة الجائلين والتسول.

وأغلقت الحكومة أيضا بعض المساجد والمدارس الإسلامية في الإقليم الشمالي وحظرت فتح الحانات بعد السادسة مساء بالتوقيت المحلي.

وأكد ديدييه باجيك المتحدث باسم وزارة الدفاع نبأ زيادة القوات في الإقليم الشمالي لكنه امتنع عن تقديم تفاصيل اخرى.

وقال لرويترز "لأسباب أمنية لا يمكننا الكشف عن العدد الدقيق للقوات التي سيتم نشرها."

ونشرت الكاميرون بالفعل حوالي سبعة آلاف جندي إلى جانب قوات من تشاد والنيجر ونيجيريا للتصدي لتمرد بوكو حرام المستمر منذ ست سنوات والذي يهدد استقرار منطقة بحيرة تشاد.

وتمثل الهجمات الانتحارية التي شهدتها مروا خلال الأيام القليلة الماضية أعمق اختراق من بوكو حرام للأراضي الكاميرونية.

ومن المتوقع أن يجري الرئيس النيجيري محمد بخاري محادثات مع الرئيس بول بيا بشأن الوضع الأمني خلال زيارة للكاميرون تستمر يومين اعتبارا من يوم الأربعاء.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية-تحرير حسن عمار

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below