كيري يحذر الكونجرس..إحباط اتفاق إيران سيقودها لامتلاك سلاح نووي

Tue Jul 28, 2015 8:05pm GMT
 

من باتريشيا زنجرلي ودوينا تشياكو

واشنطن (رويترز) - كثف وزير الخارجية الأمريكية جون كيري يوم الثلاثاء مساعيه لتفنيد انتقادات للاتفاق النووي الإيراني وإقناع أعضاء الكونجرس بأن رفضه سيفتح لطهران الباب للحصول على سلاح بسرعة ويتيح لها مليارات الدولارات المجمدة بسبب العقوبات.

وكان كيري الذي خاض مفاوضات مع الإيرانيين لسنوات محددا في رده على انتقادات من الكونجرس الأمريكي مفادها أن بنود الاتفاق مؤقتة ولن تمنع إيران من امتلاك سلاح نووي على المدى البعيد.

وقال الوزير للجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي "إيران وافقت وللأبد على التوقف عن إنتاج أو الحصول على يورانيوم عالي التخصيب أو بلوتونيوم يمكن تطويره للاستخدام لإنتاج أسلحة نووية."

وأضاف "حين يتعلق الأمر بالتحقق والمراقبة فلا توجد أي نهاية في هذا الاتفاق. لا في عشر سنوات ولا في 15 سنة ولا في 20 سنة ولا في 25 سنة.. لا نهاية على الإطلاق.

"اذا أحبطتم الاتفاق فإنكم لا تساعدون بهذه الطريقة على أن تصبح أمريكا أكثر أمنا."

وحضر كيري الجلسة أمام اللجنة برفقة وزير الخزانة جاك لو ووزير الطاقة إيرنست مونيز في محاولة لإقناع الأعضاء المتشككين في الكونجرس من أجل دعم الاتفاق.

وأمام الكونجرس الذي يسيطر عليه الجمهوريون حتى 17 سبتمبر أيلول لتأييد الاتفاق أو رفضه. وسيمنع رفض الاتفاق الرئيس باراك أوباما من رفع معظم العقوبات الأمريكية المفروضة على طهران.

وبموجب اتفاق 14 يوليو تموز وافقت القوى العالمية على رفع العقوبات عن طهران مقابل الحد من أنشطة برنامجها النووي لفترة طويلة. ويشتبه الغرب في أن البرنامج الإيراني يهدف الى إنتاج قنبلة نووية لكن طهران تقول إنه سلمي.   يتبع

 
جون كيري يدلي بشهادته على الاتفاق النووي الايراني امام الكونجرس يوم الثلاثاء. تصوير: كارلوس باريا - رويترز.