30 تموز يوليو 2015 / 13:25 / بعد عامين

رئيس وزراء ماليزيا: سنرسل حطام طائرة عثر عليها بالمحيط الهندي لفرنسا

منظر عام للشاطيء حيث عثر على جزء من حطام طائرة في جزيرة لا ريونيون بالمحيط الهندي يوم الخميس - رويترز

كوالالمبور/باريس (رويترز) - قال رئيس وزراء ماليزيا نجيب عبد الرزاق يوم الخميس إن حطام طائرة جرفته الأمواج على جزيرة لا ريونيون في المحيط الهندي هو ”على الأرجح“ من طائرة بوينج 777 وسيتم شحنه للسلطات الفرنسية في تولوز للتحقق مما إن كان من حطام طائرة ماليزية اختفت منذ أكثر من عام.

وقال نجيب في بيان ”الموقع متوافق مع تحليل مسار الإنجراف الذي أرسل إلى فريق التحقيق الماليزي والذي أظهر مسارا من جنوب المحيط الهندي إلى أفريقيا.“

وكانت طائرة من طراز بوينج 777 تابعة للخطوط الجوية الماليزية قد اختفت في مارس آذار العام الماضي أثناء رحلة من كوالالمبور إلى بكين في واحد من أكثر الألغاز غموضا في تاريخ قطاع الطيران. وكان على متن الطائرة 239 من الركاب والطاقم.

وقال نجيب إن الجسم الذي عثر عليه في لا ريونيون -وهي مقاطعة فرنسية في جنوب المحيط الهندي شرقي مدغشقر- سترسل إلى أقرب مكتب لوكالة (بي.ئي.إيه) الفرنسية للتحقيق في حوادث الطيران في تولوز.

وقالت السلطات الفرنسية يوم إن الحطام ربما يكون من طائرة بوينج 777 لكنها لا تستطيع تأكيد إن كان من الطائرة الماليزية المفقودة.

وقالت سلطات جزيرة لا ريونيون ووزارة العدل الفرنسية في بيان ”عثر على حطام طائرة صباح امس على ساحل سان أندريه في لا ريونيون. في هذه المرحلة لم يتم تحديد مصدر الحطام. لا يمكن استبعاد أي فرضية بما في ذلك أن الحطام مصدره طائرة بوينج من طراز 777.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below