2 آب أغسطس 2015 / 12:29 / بعد عامين

بريطانيا وفرنسا تدعوان لتحرك أوروبي لمواجهة أزمة المهاجرين في كاليه

أم مهاجرة تحمل ابنها لدى جلوسها على الحشائش مع مهاجرين آخرين بالقرب من كاليه يوم 30 يوليو تموز 2015. تصوير: باسكال روسيجنول - رويترز

لندن (رويترز) - دعت بريطانيا وفرنسا يوم الأحد دولا أخرى في الاتحاد الأوروبي لمساعدتهما في التصدي لأزمة متنامية في شمال فرنسا سببها آلاف المهاجرين الذين يحاولون العبور لانجلترا بشكل غير مشروع وخطير.

واصبح ميناء كاليه الفرنسي مقصدا لأعداد هائلة من المهاجرين الذين يدخلون أوروبا هربا من الفقر والعنف في الشرق الأوسط وأفريقيا.

وأثارت محاولات تقوم بها مجموعات كبيرة من المهاجرين يقدر عددهم بنحو خمسة ألاف للعبور ليلا عن طريق نفق للسكك الحديدية يربط بين فرنسا وبريطانيا غضب الرأي العام وعطلت بشدة حركة البضائع بين البلدين.

وقالت وزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي ونظيرها الفرنسي برنار كازنوف في رسالة مشتركة نشرت في صحيفة صنداي تلجراف ”لا توجد حلول سهلة وحل هذه المشاكل ليس بيد بريطانيا وفرنسا بمفردهما.“

وتابعت الرسالة ”الكثير من الموجودين في كاليه ويحاولون عبور القنال وصلوا هناك عبر إيطاليا واليونان ودول أخرى. ولهذا السبب نضغط على دول أعضاء أخرى وعلى الاتحاد الأوروبي بأكمله - للتعامل مع المشكلة من جذورها.“

وقتل عدد من الأشخاص في محاولة دخول بريطانيا حيث يعتقدون أن أمامهم احتمالات أفضل لحياة جديدة.

وجاء النداء المشترك فيما طرحت بريطانيا - حيث وضعت الأزمة ضغوطا على رئيس الوزراء ديفيد كاميرون للتحرك - تفاصيل عن إجراءات أمنية إضافية جرى الاتفاق عليها مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند يوم الجمعة.

وقال مكتب كاميرون إن بريطانيا ستمول زيادة كبيرة في عدد أفراد الحراسة الخاصة الذين يراقبون المدخل الفرنسي لنفق السكك الحديدية الذي يمر تحت البحر. وسيتم استخدام أسوار جديدة وكاميرات مراقبة وأجهزة رصد بالأشعة تحت الحمراء لتحسين الأمن.

وزادت السلطات الفرنسية بالفعل عدد أفراد الشرطة في المنطقة.

وقوبل رد الفعل الرسمي تجاه الأزمة يوم الأحد بانتقادات من‭‭ ‬‬تريفور ويلموت أسقف كنيسة انجلترا بوصفه يفتقر للإنسانية.

وقال ويلموت في مقابلة مع صحيفة أوبزرفر ”لقد أصبح العالم قاسيا على نحو متزايد وعندما نصبح قساة مع بعضنا البعض وننسى انسانيتنا فسينتهي بنا الحال إلى مواقف صدامية.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below