5 آب أغسطس 2015 / 09:59 / بعد عامين

المحكمة العليا في باكستان تبارك المحاكم العسكرية السرية

إسلام آباد (رويترز) - قضت المحكمة العليا في باكستان يوم الأربعاء بأن المحاكم العسكرية السرية قانونية ويحق لها أن تصدر أحكاما بالاعدام على مدنيين وهو حكم يقول منتقدون إنه يزيد من قبضة الجيش على السلطة على حساب السلطات المدنية.

وأعطيت المحاكم العسكرية سلطة محاكمة متشددين مشتبه بهم بعد أن ذبح مسلحون من طالبان 134 طفلا في مدرسة يديرها الجيش في ديسمبر كانون الأول. وقالت الحكومة إن القضاة المدنيين يخشون اصدار احكام ادانة على المتشددين.

وطعن عدد كبير من المحامين في دستورية المحاكم العسكرية أمام المحكمة العليا. لكن كبير القضاة في المحكمة العليا نصير الملك قال إن كل "الطعون رفضت".

وصرح بأن حيثيات الحكم ستنشر في وقت لاحق.

وتعاني باكستان من حركة طالبان المتشددة وعنف طائفي وتشدد.

وقالت وزارة القانون في يونيو حزيران إن المحاكم العسكرية نظرت ما لا يقل عن 100 قضية اتهم فيها متشددون وأصدرت أحكاما في 27 قضية على الأقل. ونشر الجيش الباكستاني اسماء ستة رجال حكم عليهم بالاعدام في قضية واحدة.

وقال وزير الدولة للقانون عشتار أوصف علي لوسائل الإعلام بعد صدور حكم المحكمة العليا يوم الأربعاء "الحكم الآن سينفذ في الرجال الستة الذين أدانتهم المحاكم العسكرية وعلقت المحكمة العليا تنفيذ الاعدام فيهم."

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below