6 آب أغسطس 2015 / 07:18 / منذ عامين

طالبان الباكستانية تعلن مسؤوليتها عن قتل أحد القضاة

ديره اسماعيل خان (باكستان) (رويترز) - أعلنت حركة طالبان الباكستانية في بيان يوم الخميس المسؤولية عن قتل أحد قضاة محكمة ابتدائية في مدينة روالبندي وذلك في أحدث هجوم ضمن سلسلة استهدفت مدنيين يعملون في نظام العدالة الجنائية.

وتعاني باكستان الدولة المسلحة نوويا التي يبلغ عدد سكانها 190 مليون نسمة من العصابات الاجرامية والعنف الطائفي فضلا عن تمرد حركة طالبان.

ودفعت التهديدات والهجمات التي استهدفت القضاة المدنيين والمحامين الحكومة لإقامة محاكم عسكرية سرية في فبراير شباط لمحاكمة من تشتبه في أنهم متشددون في أعقاب مذبحة ارتكبتها طالبان في مدرسة يديرها الجيش في ديسمبر كانون الأول أسفرت عن مقتل 134 تلميذا.

وقال محمد خرساني المتحدث باسم طالبان في بيان عبر البريد الإلكتروني ”استهدفت قوتنا للمهام الخاصة القاضي طاهر خان نيازي في روالبندي ونجحت في ذلك.“ ولم يكشف عن سبب استهداف نيازي.

وأكد عبد الحافظ الموظف في محاكم الجنايات في روالبندي القريبة من العاصمة إسلام آباد مقتل نيازي يوم الأربعاء.

وأضاف ”جاء بعض الأشخاص إلى منزله وأطلقوا النار عليه.“

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below