6 آب أغسطس 2015 / 10:49 / بعد عامين

مخاوف من غرق اكثر من 200 مهاجر في أحدث مأساة بالبحر المتوسط

روما (رويترز) - تضاءلت الآمال في العثور على ناجين من حادث غرق قارب بالبحر المتوسط ويقدر أنه أسفر عن غرق أكثر من 200 مهاجر يوم الخميس بينما استدعيت سفن الإنقاذ لمساعدة المزيد من قوارب المهاجرين في نفس المنطقة.

رسم توضيحي من رويترز عن أزمة المهاجرين عبر البحر المتوسط..

وقال ليولوكا أورلاندو رئيس بلدية باليرمو بينما رست سفينة لو نيام التابعة للبحرية الايرلندية في الميناء تحمل نحو 370 من الناجين من كارثة يوم الأربعاء و25 جثة تضم ثلاثة أطفال ”نحن نشهد إبادة جماعية سببها الأنانية الأوروبية“.

ودعا أورلاندو الزعماء الاوروبيين لعمل المزيد لمنع مثل هذه الكوارث والسماح باعادة توطين مزيد من اللاجئين في بلادهم. وكان أورلاندو يتحدث إلى التلفزيون الإيطالي بينما وصلت سيارات نقل الموتى لحمل الجثث.

وبعد نزول الناجين تم اقتياد بعضهم إلى متن السفينة لمعرفة إن كان بإمكانهم التعرف على هوية الأطفال الموتى.

وقالت الشرطة إنها احتجزت خمسة رجال يشتبه أنهم كانوا يقودون السفينة التي انقلبت يوم الأربعاء وبقيامهم بدور في تهريب المهاجرين.

وأنقذت سفن من البحريتين الايطالية والايرلندية ومنظمة أطباء بلا حدود نحو 400 شخص من سفينة صيد يعتقد انها كانت تحمل ما يصل الى 600 شخص معظمهم سوريون فارون من الحرب الأهلية في بلادهم.

وقال متحدث باسم خفر السواحل أنهم لم يعثروا على مزيد من الناجين بعد مسح المياه ليلة الخميس. وأضاف المتحدث ان السفن الايطالية واصلت تفتيش المنطقة يوم الخميس.

وقال مصور لرويترز على متن السفينة فينكس التابعة لمنظمة أطباء بلا حدود ومحطة المساعدة البحرية للمهاجرين إن أحوال البحر كانت هادئة اليوم وهي ظروف مثالية لمحاولة العبور.

وأضاف أن السفينة فينكس استجابت لنداء استغاثة من قارب يحمل نحو 500 شخص. وأظهر حساب خفر السواحل على موقع تويتر أنه انتشل 381 شخصا صباح الخميس بينما قالت صفحة للبحرية الإيطالية على نفس الموقع إن احدى سفنها نقلت 101 من قارب مطاطي كبير. وقالت صفحة أطباء بلا حدود إن السفينة التابعة لها ارجوس أنقذت 87.

وانقلب قارب يوم الأربعاء عند اقتراب سفينة الإنقاذ ربما لأن الركاب اليائسين تجمعوا على جانب واحد للقارب عندما شاهدوا سفينة المساعدة تقترب.

وقال وزير الدفاع الايرلندي سايمون كوفيني في إذاعة آر.تي.إي. الحكومية الايرلندية يوم الخميس ”ما حدث هنا كان بسبب أن السفينة كانت مكتظة بالناس وأن الأحوال كانت أن السفينة وصلت إليها المياه وبدأت تميل على أحد جانبيها.“

والسفينة الايرلندية جزء من مهمة ترايتون التي يقوم بها الاتحاد الأوروبي وجرى التوسع فيها بعد غرق ما يصل الى 800 مهاجر في تحطم سفينة في ابريل نيسان.

وتشير تقديرات المنظمة الدولية للهجرة إلى أن أكثر من ألفي مهاجر ولاجئ لاقوا حتفهم حتى الآن هذا العام أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا باستخدام القوارب مقابل 3279 حالة وفاة خلال العام الماضي بالكامل.

ووصول أعداد كبيرة هذاالصيف الى ايطاليا واليونان يشير الى ان الازمة تتفاقم. ويستمر المهاجرون الفارون من العنف والفقر في بلادهم في التدفق من أفريقيا والشرق الاوسط.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below