7 آب أغسطس 2015 / 18:34 / بعد عامين

البيت الابيض يهون من شأن إعلان مشرع ديمقراطي بارز رفضه للاتفاق الايراني

واشنطن (رويترز) - قال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش ايرنست يوم الجمعة إن إعلان واحد من أبرز الأعضاء الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الأمريكي معارضته للاتفاق النووي بين ايران والقوى العالمية ”مخيب للآمال لكنه لم يكن مفاجئا“.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما يدلي بتصريحات في البيت الأبيض بواشنطن يوم الخميس. تصوير. جوناثان ارنست - رويترز

وتلقت آمال الرئيس باراك أوباما في دعم الاتفاق النووي ضربة يوم الخميس عندما انتقده عضو مجلس الشيوخ تشاك شومر وإن كان البيت الأبيض حاول صرف الانتباه الى غيره من المشرعين المؤيدين للاتفاق.

وقال ايرنست للصحفيين إن إدارة أوباما عملت عن كثب مع شومر لشرح تفاصيل الاتفاق قبل توقيعه في محاولة لكسب تأييده.

وأضاف ”في نهاية المطاف لم يحدث هذا. لا أظن أن هناك من يدهشه هذا.“

ويسعى أوباما لكسب التأييد للاتفاق الذي يجب ان يصوت عليه الكونجرس بحلول 17 سبتمبر ايلول. وقد يؤدي رفض شومر الى أن تضطر إدارة أوباما لتكثيف جهودها لحشد التأييد في الكونجرس.

وقال ايرنست إن 12 عضوا بالكونجرس هم سبعة أعضاء بمجلس النواب وخمسة بمجلس الشيوخ أعلنوا تأييدهم للاتفاق في الأيام القليلة الماضية مما يظهر أن أوباما تمكن من إقناعهم.

وأضاف أن الإدارة واثقة من قدرتها على مواصلة حشد الدعم قبل انتهاء المهلة الشهر القادم.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below