9 آب أغسطس 2015 / 23:32 / منذ عامين

مقتل 15 في ولاية مكسيكية مضطربة

أكابولكو (المكسيك) (رويترز) - قال مسؤولون مكسيكيون إن 15 شخصا على الأقل قُتلوا في مطلع الأسبوع في ولاية جيريرو بجنوب غرب المكسيك من بينهم ناشط ساعد في قيادة جهود العثور على 43 طالبا كانوا قد اختفوا ويُعتقد أنهم قُتلوا العام الماضي.

وقُتل عشرة من هؤلاء الأشخاص في منتجع أكابولكو المزدحم بالسائحين بسبب العطلات الصيفية وذلك حسبما ذكرت الشرطة المحلية.

وقالت الشرطة إنه عُثر على ميخيل أنخيل جيمنيز مقتولا بالرصاص داخل السيارة الأجرة التي كان يقودها مساء السبت في الضواحي الريفية لأكابولكو.

وكان جيمنيز قد قاد مجموعة تولت البحث عما يقرب من 300 شخص اختفوا في الولاية وساعد على اكتشاف مقابر جماعية عُثر عليها حول مدينة أجوالا حيث اختفى الطلاب العام الماضي.

وقالت الحكومة إن الشرطة خطفت هؤلاء الطلاب وإنهم سُلموا لمهربي مخدرات زُعم انهم قتلوا الطلاب وحرقوا جثثهم.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below