12 آب أغسطس 2015 / 13:16 / بعد عامين

بريطانيا تدعو لحرية الملاحة في بحر الصين الجنوبي

بكين (رويترز) - دعا وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند إلى حرية الملاحة وتحليق الطائرات فوق بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه يوم الأربعاء لكنه أحجم عن انتقاد الصين التي أغضبت سياساتها بشأنه عددا من جيرانها فضلا عن الولايات المتحدة.

وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند يتحدث في القدس يوم 16 يوليو تموز 2015. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الانباء.

وتقول الصين إن لها حقوقا في السيادة على بحر الصين الجنوبي.

وقال هاموند في بكين بعد أيام من زيارة لليابان إن عملية المصالحة بعد الحرب العالمية الثانية ”لم تكتمل بعد“ في آسيا. تأتي تصريحاته بينما تستعد الصين لإقامة عرض عسكري في سبتمبر ايلول في ذكرى انتهاء الحرب العالمية.

وأضاف الوزير أن بريطانيا لها مصلحة كبيرة في استقرار بحر الصين الجنوبي وإن كانت لا تتبنى مواقف من القضايا الحقوق الاقليمية. وتقول كل من الصين والفلبين وفيتنام وماليزيا وتايوان وبروناي إن لها حقوقا في السيادة عليه.

وقال لمجموعة من طلبة الجامعات ”نريد التعامل مع المطالبات من خلال حلول تستند إلى القواعد وليس النفوذ في آسيا وغيرها بأسلوب يتسق مع السلام والاستقرار على الأمد الطويل في المنطقة بما يكفل حرية الملاحة وتحليق الطائرات وبما يتفق مع القانون الدولي.“

كان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري اتهم الصين الأسبوع الماضي بفرض قيود على الملاحة وتحليق الطائرات.

وقال كيري خلال اجتماع لزعماء المنطقة في كوالالمبور إن بناء الصين منشآت على جزر صناعية ”لأغراض عسكرية“ يزيد التوتر ويهدد باتجاه الدول الأخرى التي تطالب بحقوق في السيادة على بحر الصين الجنوبي إلى الحل العسكري.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below