13 آب أغسطس 2015 / 06:59 / بعد عامين

مقتل 44 شخصا في انفجارين هائلين بالصين وفقد رجال إطفاء

رجال اطفاء يخمدون النيران عقب انفجارين في منطقة صناعية بمدينة تيانجين بالصين يوم الخميس - رويترز

تيانجين (الصين) (رويترز) - قال مسؤولون ووسائل إعلام رسمية يوم الخميس إن انفجارين هائلين وقعا في منطقة صناعية بها مواد كيماوية وغازات سامة بمدينة تيانجين الساحلية الواقعة بشمال شرق الصين مما أسفر عن مقتل 44 شخصا على الأقل بينهم نحو 12 من رجال الإطفاء.

وقالت حكومة تيانجين على موقع ويبو للتدوين المصغر إن 520 شخصا على الأقل أصيبوا بينهم أكثر من 60 في حالة خطيرة. وذكرت صحيفة الشعب أن أربعة حرائق لا تزال مشتعلة.

ووقع الانفجاران ليل الأربعاء وكانا كبيرين لدرجة أن الأقمار الصناعية رصدتهما وتسببا في اهتزاز المباني السكنية على بعد كيلومترات عن المدينة التي يعيش فيها 15 مليون شخص. وأظهرت لقطات فيديو على الانترنت كرات من نار تنطلق في السماء وسجلت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية الانفجارين على أنهما هزات أرضية.

وقال شهود من رويترز إن مناطق واسعة من ميناء تيانجين وهو عاشر أكبر ميناء في العالم دمرت وتناثرت حاويات الشحن واشتعلت النيران في مئات السيارات الجديدة واحترقت مبان في الميناء عن آخرها.

وذكرت سلطات المدينة أن هناك 12 من رجال الإطفاء بين 44 قتيلا.

ولم يعرف سبب الانفجارين لكن الحوادث الصناعية شائعة في الصين بعد ثلاثة عقود من النمو الاقتصادي السريع فيها. وكان 75 شخصا قد قتلوا في انفجار بمصنع لقطع غيار السيارات في شرق البلاد قبل عام إذ انفجرت غرفة مليئة بالغبار المعدني.

وقالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن ألف رجل إطفاء وأكثر من 140 سيارة إطفاء يكافحون لاحتواء حريق في مخزن به ”بضائع خطيرة“.

وطالب الرئيس شي جين بينغ السلطات ”ببذل كل الجهود لإنقاذ وعلاج الجرحى وضمان سلامة الناس وممتلكاتهم.“

وأضاف في بيان نشرته وسائل الاعلام الرسمية أنه سيتم التعامل مع المسؤولين عن الانفجارين ”بحزم“.

واجتمع مسؤولو تيانجين في الآونة الأخيرة مع الشركات لمناقشة تشديد معايير السلامة في التعامل مع المواد الكيماوية الخطيرة. ونشرت إدارة سلامة العمل في تيانجين إخطارا بشأن الاجتماع مع الشركات في الميناء.

وأشارت مصادر في التجارة والشحن إن الانفجارين تسببا في توقف حركة دخول حاويات النفط والمواد الكيماوية وخروجها من الميناء.

وقال أحد أفراد طاقم ناقلة النفط الخام الضخمة سامكو يوروب التي تزن 317713 طنا إنها أبلغت بوقف تفريغ حمولتها في حوالي الساعة 0715 بتوقيت جرينتش.

وأبلغ مسؤول في الميناء مصدرا تجاريا بأن أعمال الشحن توقفت.

وقال ”بسبب الانفجارين في منطقة ميناء تيانجين لن تدخل أي ناقلات للنفط الخام والمواد الكيماوية أو تخرج في الوقت الحالي.“

وأظهر فيديو على موقع يوتيوب ألسنة اللهب تتصاعد في السماء جراء الانفجار الاول في حين هز الانفجار الثاني الأكبر بكثير المنطقة وأرسل كرة ضخمة من اللهب الى السماء.

وقال صوت مذعور في الفيديو ”المبنى يهتز. هل هذه قنبلة ذرية؟“

وذكرت شينخوا أن الانفجار الأول يعادل ثلاثة أطنان من مادة (تي.ان.تي) والثاني 21 طنا منها.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below