19 آب أغسطس 2015 / 09:44 / منذ عامين

تشونج ينفي ارتكاب أي خطأ في مدفوعات إلى هايتي وباكستان

سول (رويترز) - قال تشونج مونج جون المرشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الأربعاء إن الأموال التي دفعها إلى هايتي وباكستان في 2010 كانت ”تبرعات خيرية“ وان أي محاولة لإدخال ذلك في تحقيقات حول قضايا الفساد هو أمر ”ساخر وغير أخلاقي“.

الكوري الجنوبي تشونج مونج جون المرشح لرئاسة الفيفا خلال مقابلة مع رويترز في 30 يوليو تموز 2015.تصوير: كيم هونج جي - رويترز

وردا على تقارير إعلامية بشأن تحقيق الفيفا في أموال دفعها الملياردير الكوري الجنوبي لدعم ”الإغاثة في حالات الطوارئ“ قال تشونج في بيان إنه اعتاد التبرع بالأموال في بلاده وخارجها منذ تسعينات القرن الماضي.

وأضاف البيان ”زعمت تقارير إعلامية مؤخرا أن الفيفا بدأ التحقيق في تبرعات في 2010 لنائب رئيس الفيفا الشرفي تشونج مونج جون إلى صندوق الإغاثة في حالات الطوارئ في هايتي وباكستان.“

وتابع ”إذا كانت هذه التقارير صحيحة فنحن ندين ذلك ونعتبره جهدا ساخرا وغير أخلاقي من الفيفا لتشويه حتى التبرعات الخيرية من أجل التلاعب السياسي.“

ولم تعلق لجنة القيم بالفيفا على القضايا الجارية ولم يصدر الفيفا تأكيدا على وجود تشونج داخل دائرة التحقيقات.

وأعلن تشونج نيته الترشح لخلافة سيب بلاتر رئيس الفيفا وشن حملة شرسة ضد بلاتر وميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والمرشح أيضا لرئاسة الفيفا.

ورد بلاتر على تشونج الذي وصف الفيفا ”بالمنظمة الفاسدة“ وقال إن تعليقات المسؤول الكوري الجنوبي ”مزعجة“ كما أكد أن تشونج كان عضوا بارزا في الفيفا على مدار 17 عاما وحتى 2011.

وسيعقد الفيفا جمعية عمومية في 26 فبراير شباط المقبل لتحديد خليفة بلاتر الذي قرر الابتعاد عن منصبه بعد فضيحة فساد بالفيفا.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below