20 آب أغسطس 2015 / 02:35 / بعد عامين

فرنسا وبريطانيا تستهدفان المهربين في مسعى لوقف تدفق المهاجرين

كاليه (فرنسا) (رويترز) - اعلنت بريطانيا وفرنسا خططا جديدة يوم الخميس لمنع المهاجرين غير المسجلين من دخول القنال الانجليزي مع تسريع البلدين وتيرة عمليات امنية مشتركة ضد المهربين الذين يتربحون من استماتة المهاجرين في الوصول الي بريطانيا.

مهاجرون في كاليه بفرنسا يوم 9 اغسطس آب 2015. تصوير: خوان مدينا - رويترز

وقالت وزارة الداخلية البريطانية في بيان إن البلدين سيساهمان بموارد للشرطة في مركز مشترك ”للقيادة والسيطرة“ في مدينة كاليه بشمال فرنسا.

وقال البيان إن القيادة المشتركة الجديدة ”ستعثر على المجرمين المنظمين الذين يحاولون تهريب المهاجرين إلى شمال فرنسا وعبر القنال الانجليزي.“

وتمثل كاليه لبريطانيا وفرنسا محور ازمة للمهاجرين اوسع نطاقا اشعل فتيلها الصراع والاضطهاد والفقر الذي دفع مئات الآلاف إلى الهجرة من سوريا وليبيا وبلدان اخرى في الشرق الاوسط وافريقيا.

ويحاول عشرات الالاف من المهاجرين الوصول إلى ايطاليا واليونان اسبوعيا بينما تتوقع ألمانيا ان يتضاعف عدد طلبات اللجوء اربع مرات ليسجل رقما قياسيا عند 800 ألف هذا العام حسبما قالت الحكومة يوم الاربعاء.

وبقيادة ضباط فرنسيين وبريطانيين كبار سيرفع المركز الجديد تقاريره إلى وزيري الداخلية في البلدين. ومن المقرر ان تستعرض وزيرة الداخلية البريطانية تريزا ماي ونظيرها الفرنسي برنار كازنوف الخطط الجديدة في مؤتمر صحفي الساعة 1015 بتوقيت جرينتش يوم الخميس في كاليه.

وقالت وزارة الداخلية البريطانية إن الاجراءات تشمل زيادة اعداد قوات الشرطة الفرنسية واقامة سياج بتمويل بريطاني ووضع كاميرات للمراقبة ومعدات امنية اخرى لحماية مدخل القنال في كاليه.

إعداد أشرف صديق للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below