21 آب أغسطس 2015 / 16:17 / منذ عامين

شاهد: تدافع على حدود مقدونيا مع محاولة مهاجرين ولاجئين دخول البلاد

ممثلون عن وسائل الاعلام يحملون رجلا فقد الوعي جراء تدافع على حدود مقدونيا يوم الجمعة. تصوير: اوجنين تيوفيلوفسكي - رويترز.

جيفجليجا (مقدونيا) (رويترز) - قال شاهد من رويترز إن ما لا يقل عن 1000 مهاجر ولاجيء تدافعوا في مواجهة صفوف من رجال الشرطة المقدونية على الحدود بين اليونان ومقدونيا يوم الجمعة وإن عشرة أشخاص على ما يبدو فقدوا الوعي نتيجة للتدافع.

وأمكن سماع صراخ وهرع مسعفون لعلاج من فقدوا الوعي أو أصيبوا. وقع التدافع عقب أن سمحت الشرطة بدخول عدة مئات الى مقدونيا بعد ان منعتهم منذ يوم الخميس.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below