22 آب أغسطس 2015 / 09:05 / منذ عامين

قاضية تأمر الحكومة الأمريكية بسرعة الإفراج عن أطفال مهاجرين محتجزين

الرئيس الأمريكي باراك أوباما يتحدث في واشنطن يوم 5 أغسطس آب 2015. تصوير: جوناثان إرنست - رويترز

لوس أنجليس (رويترز) - أمرت قاضية اتحادية أمريكية الحكومة بسرعة إطلاق سراح الأطفال المهاجرين المحتجزين في مراكز احتجاز لتؤكد حكما صدر في يوليو تموز يقضي بأن بعض القصر الذين عبروا الحدود بشكل غير مشروع احتجزوا بالمخالفة لتسوية طويلة الأمد.

ومنح حكم القاضية دولي جي في لوس أنجليس إدارة الرئيس باراك أوباما حتى 23 أكتوبر تشرين الأول لتنفيذ أمرها بالإفراج عن مئات من الأطفال المهاجرين بشكل غير مشروع وأمهاتهم في بعض الحالات ”دون أي تأخير غير ضروري“.

وفي العام الماضي دخل أكثر من 68 ألف طفل يسافرون دون أهل البلاد. واحتجزت الحكومة الأطفال الذين يسافرون دون مرافق أو مع أحد من ذويهم في منشآت خاصة.

كما اتخذت الحكومة الاتحادية أيضا إجراءات للإفراج عن الأطفال الذين يسافرون دون مرافق من مراكز الاحتجاز الحدودية وتسليمهم في بعض الأحيان إلى أحد أفراد عائلاتهم ممن يعيشون داخل الولايات المتحدة.

وفي الشهر الماضي قضت جي بأن وزارة الأمن الداخلي تحتجز الأطفال في مراكز احتجاز بالمخالفة لتسوية بدأ تطبيقها عام 1997 وتنص على عدم احتجاز القصر تحت السن الثامنة عشر لأكثر من 72 ساعة.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below