22 آب أغسطس 2015 / 09:35 / بعد عامين

إصابة عدة أشخاص في أعمال شغب بشأن لاجئين في بلدة بشرق ألمانيا

برلين (رويترز) - قالت وسائل إعلام ألمانية إن الشرطة أطلقت الغاز المسيل للدموع على مئات المتظاهرين الذين كانوا يلقون الزجاجات والحجارة على حافلات محملة بطالبي اللجوء الذين وصلوا إلى بلدة بشرق ألمانيا في الساعات الأولى من صباح يوم السبت في مناوشات أسفرت عن سقوط مصابين.

وفي البداية نظم مئات من الأشخاص مظاهرة سلمية في بلدة هايدناو قرب دريسدن مساء الجمعة للاعتراض على الوصول المتوقع لمئتين وخمسين لاجئا من المقرر أن يتم تسكينهم في مبنى خاو هناك.

لكن وسائل إعلام أفادت أن مجموعة من اليمينيين المتطرفين ينتمي كثير منهم إلى الحزب الوطني الديمقراطي المتشدد انضموا للاحتجاجات وبدأو يهتفون بشعارات معادية للأجانب.

ونقلت وسائل الإعلام عن الشرطة قولها إنها استطاعت في نهاية الأمر تفرقة قرابة ألف محتج ووصلت الحافلات إلى وجهتها.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below