23 آب أغسطس 2015 / 05:53 / بعد عامين

ماليزيا تعثر على مقابر جماعية قرب الحدود مع تايلاند

كوالالمبور (رويترز) - قالت الشرطة السبت إن السلطات الماليزية عثرت على مقابر جماعية تحتوي على جثث ما يزيد على 20 شخصا يعتقد أنهم ضحايا للاتجار في البشر بالقرب من الحدود مع تايلاند.

والحدود بين تايلاند وماليزيا وهي منطقة غابات تمثل نقطة للاتجار في البشر وجلبهم إلى جنوب شرق آسيا عن طريق قوارب من ميانمار و بنجلادش.

وغالبا ما يتم احتجاز المهاجرين مقابل فدية وفي معسكرات بائسة وفي بعض الحالات يواجهون تعذيبا وجوعا.

واكتشفت الشرطة 24 جثة يوم السبت في منطقة بوكيت وانج بورما بالقرب من الحدود الماليزية مع تايلاند وعلى مقربة من الموقع الذي قالت السلطات في مايو انها عثرت فيه على نحو مئة جثة في معسكرات احتجاز غير قانونية.

ولم يتضح على الفور ما إذا كانت الجثث التي عثر عليها تعود إلى أقلية الروهينجيا التي تعيش في ميانمار والتي لاذ كثير من افرادها بالفرار من اضطهاد واسع النطاق في ميانمار.

إعداد محمد نبيل للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below