23 آب أغسطس 2015 / 06:23 / بعد عامين

مقتل 14 في سجن بالسلفادور في صراع عصابات

شرطي يقف حراسة حول منطقة من السجن الذي قتل فيه 14 عضوا من أعضاء باريو 18 في كويتزالتبيكيو يوم السبت. تصوير: خوسيه كابيزاس - رويترز

سان سلفادور (رويترز) - قالت السلطات في السلفادور إن 14 عضوا في أقوى عصابات الشوارع في السلفادور قُتلوا في أحد السجون يوم السبت في صراع داخل تلك العصابة على ما يبدو.

وتشهد السلفادور زيادة في أعمال العنف خلال العام الأخير مع تفشي جرائم القتل منذ انهيار هدنة بين عصابة باريو 18 ومنافستها مارا سالفاتروشا.

وقالت هيئة السجون المركزية في السلفادور إن جرائم القتل تلك وقعت في سجن في كويتزالتبيكيو على بعد نحو 25 كيلومترا شمال غربي العاصمة سان سلفادور. وعُثر على جثث الضحايا في أماكن مختلفة بالسجن.

ويضم السجن نحو ألف نزيل قالت السلطات إنهم كلهم من أفراد عصابة باريو 18.

وقالت السلطات إن من المعتقد أن القتلى ينتمون إلى جناح في باريو 18 يُعرف باسم"الثوريون" والذين يشتبه باجبارهم سائقي حافلات على اضراب عن العمل في أواخر يوليو تموز.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below