بريطانيا (الثعلب العجوز) تعيد افتتاح سفارتها في طهران

Sun Aug 23, 2015 8:02pm GMT
 

من جاي فالكونبريدج

طهران (رويترز) - أعادت بريطانيا افتتاح سفارتها في طهران يوم الأحد في مؤشر واضح على مدى تحسن علاقات الغرب مع ايران منذ قيام محتجين باقتحام مجمع السفارة قبل نحو أربع سنوات.

وتابع وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند رفع علم بريطانيا في حديقة المقر الذي يعود تاريخ إنشائه إلى القرن التاسع عشر في العاصمة الإيرانية أثناء عزف السلام الوطني البريطاني. وفي عام 2011 أحرق المهاجمون علم بريطانيا ونهبوا مقر السفير.

وقال هاموند "تمثل مراسم اليوم نهاية مرحلة في العلاقة بين بلدينا وبدء مرحلة جديدة -مرحلة أعتقد أنها تبشر بالأفضل."

وقال إنه بعد فترة تدنت فيها العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الى مستوى منخفض تحسنت العلاقات "تدريجيا" منذ انتخاب الرئيس الإيراني حسن روحاني عام 2013.

وقال هاموند إن الاتفاق النووي الذي أبرمته الجمهورية الإسلامية الإيرانية مع القوى العالمية الست الشهر الماضي كان أيضا معلما بارزا.

وبعد الاتفاق استقبلت طهران عددا من الزائرين الأوروبيين بينهم وزراء ألمان وفرنسيون بهدف إنهاء عزلة إيران الاقتصادية الطويلة.

وأغلقت السفارة البريطانية لدواع أمنية منذ أن داهم محتجون إيرانيون مقرين دبلوماسيين رئيسيين في طهران في 29 نوفمبر تشرين الثاني عام 2011. ومزق المحتجون صور ملوك بريطانيين وأحرقوا سيارة وسرقوا معدات الكترونية.

وما زالت عبارات "الموت لانجلترا" مكتوبة على أبواب غرفة الاستقبال الكبرى في تذكرة بالاقتحام.   يتبع

 
وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند لدى وصوله الى طهران يوم الاحد. تصوير: دارين ستيبلس - رويترز