25 آب أغسطس 2015 / 13:24 / منذ عامين

رئيس وزراء الهند يطالب نيبال بضبط النفس بعد احتجاجات عنيفة

رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في نيودلهي يووم 21 يوليو تموز 2015. تصوير: عدنان عبيدي - رويترز

كاتمندو (رويترز) - طالب رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي نيبال يوم الثلاثاء بالتحلي بضبط النفس واستعادة الأمن والنظام بعد احتجاجات عنيفة سقط فيها قتلى في بلدة حدودية صغيرة.

وقال مسؤولون إن ذلك جاء في مكالمة هاتفية أجراها مودي مع نظيره النيبالي سوشيل كويرالا بعد أحداث عنف شهدتها منطقة كايلالي القريبة من الحدود مع الهند يوم الاثنين.

وذكر بيان لوزارة الشؤون الخارجية الهندية أن مودي ناشد الحكومة وجميع الأحزاب السياسية وشعب نيبال تجنب العنف والحفاظ على الوفاق الاجتماعي بالبلاد.

والهند هي أكبر مانح للمساعدات بالنسبة لنيبال وشريك تجاري لها ومورد للسلع الأساسية بما فيها الوقود.

وفرضت السلطات في نيبال حظرا للتجول ونشرت قوات الجيش للتصدي للاحتجاجات. وقال مسؤولون إن الوضع في البلدة لا يزال متوترا رغم هدوء الأوضاع يوم الثلاثاء.

وجاء نشر الجيش في خطوة نادرة ردا على مقتل سبعة من ضباط الشرطة ورضيع يبلغ من العمر 18 شهرا يوم الاثنين. وقالت الحكومة إن المحتجين أحاطوا بأحد الضباط وأحرقوه حيا.

إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below