فرق الانقاذ تنقذ 3000 مهاجر في البحر المتوسط وتعثر على جثث 55 شخصا

Wed Aug 26, 2015 9:48pm GMT
 

روما (رويترز) - قال خفر السواحل الايطالي ان فرق الانقاذ أنقذت نحو 3000 مهاجر لكنها عثرت على أكثر من 50 جثة على قوارب قرب ساحل ليبيا يوم الاربعاء.

ويبحر آلاف الناس وخاصة من أفريقيا والشرق الأوسط أملا في الوصول إلى أوروبا. وكثيرا ما يكون ذلك في قوارب صغيرة مكتظة بالمهاجرين على نحو خطير. وغالبا ما تكون القوارب غير مجهزة لعبور البحر المتوسط.

وعثرت فرق الانقاذ على متن السفينة السويدية بوسايدون التي تعمل ضمن مهمة الانقاذ التابعة للاتحاد الاوروبي تريتون على 51 جثة في زورق كان يقل أيضا 439 ناجيا.

وعثر على جثث ثلاث نساء على زورق مطاطي يحمل 120 شخصا. وتم انقاذ شخص واحد مع أكثر من 100 آخرين كانوا على متن زورق آخر بعد ذلك بوقت قصير.

ولم يذكر خفر السواحل ما الذي سبب الوفاة التي تضاف الى ما يعتقد بالفعل انه تجاوز 2300 قتيل حتى الان هذا العام وفقا لاحصائيات المنظمة الدولية للهجرة.

وتدفق مهاجرين كثير منهم فارون من الصراع والفقر في بلادهم واجه أوروبا بأسوأ أزمة لاجئين منذ الحرب العالمية الثانية أثارت توترات اجتماعية وسياسية.

وذكرت متحدثة باسم خفر السواحل الإيطالي في وقت سابق يوم الاربعاء ان الزورق الذي يحمل المهاجر الذي توفى بعد وقت قصير من انقاذه كان مفرغا نسبيا من الهواء بالفعل عندما وصلت خدمات الطوارئ.

ونسق خفر السواحل في روما 10 عمليات انقاذ اليوم الاربعاء استجابة لنداءات استغاثة قالت المتحدثة انها جاءت جميعها من زوارق تواجه مصاعب في منطقة تبعد نحو 50 كيلومترا من الساحل الليبي.

وكانت بوسايدون قد أنقذت في وقت سابق 130 شخصا من زورق مطاطي آخر كما أنقذت سفينة تجارية 225 شخصا في عملية مختلفة.

(إعداد رفقي فخري للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)

 
رسم توضيحي عن ازمة المهاجرين في البحر المتوسط. رويترز