26 آب أغسطس 2015 / 21:54 / منذ عامين

أوكرانيا والانفصاليون يسعون إلى هدنة كاملة من أول سبتمبر

مركبات عسكرية تابعة للجيش الاوكراني في شرق البلاد يوم 3 مارس اذار 2015 - رويترز

مينسك (رويترز) - قالت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا وممثلون عن المتمردين في شرق أوكرانيا إن أوكرانيا والانفصاليين الموالين لروسيا اتفقا في خطوة لتعزيز هدنة هشة يوم الأربعاء على السعي من أجل وقف كل انتهاكات الهدنة من يوم الثلاثاء القادم.

واتفق الجانبان في فبراير شباط على هدنة بين قواتهما في شرق أوكرانيا في تحرك مواز للعملية السياسية بما في ذلك خطط لإجراء انتخابات محلية ومنح المناطق ذات التوجهات الانفصالية وضع إدارة ذاتية خاصة.

غير أن الهدنة تداعت بسبب الاشتباكات المتقطعة بين قوات الجانبين التي استخدمت فيها المدفعية وأسلحة أخرى وقتل فيها مدنيون وجنود أوكرانيون وانفصاليون.

وتبادل الجانبان اللوم في هذه الانتهاكات.

وقال مارتن سايديك المسؤول في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا للصحفيين في مينسك في روسيا البيضاء "مجموعة الاتصال الثلاثية ترى أنه من الضروري التوصل إلى هدنة متماسكة من بداية السنة الدراسية القادمة."

وتجتمع مجموعة الاتصال التي يشارك فيها ممثلون عن أوكرانيا وروسيا والجماعات الانفصالية تحت رعاية منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وقال فلاديسلاف دينيجو أحد قادة المتمردين "كان هناك اقتراح بإنهاء القصف المدفعي من أول سبتمبر. واليوم يلوح الأمل في أن ننجح من أول سبتمبر في إنهاء كامل لإطلاق النار. وعبرت كل الأطراف في الوقت الحالي عن عزمها الالتزام بهذه الفكرة."

وفي وقت سابق يوم الأربعاء أعلن متحدث عسكري أوكراني مقتل جنديين أوكرانيين في هجمات للانفصاليين خلال الساعات الأربع والعشرين السابقة.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below