استطلاع رأي يظهر تراجع التأييد لحزب العدالة والتنمية التركي

Fri Aug 28, 2015 5:52am GMT
 

أنقرة (رويترز) - أشار أحدث استطلاع للرأي أجرته مؤسسة كيزيجه أن حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا لن يحصل على أصوات كافية لتشكيل حكومة بمفرده في الانتخابات المبكرة التي ستجرى في الأول من نوفمبر تشرين الثاني.

أظهر الاستطلاع أن نسبة التأييد للحزب بلغت 38.9 في المئة أي اقل من النسبة التي حصل عليها في انتخابات السابع من يونيو حزيران وكانت 40.7 في المئة.

وخسر الحزب في الانتخابات الماضية أغلبيته للمرة الأولى منذ وصوله إلى السلطة في عام 2002 ودعا رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو شخصيات من المعارضة للانضمام إلى حكومة انتقالية.

وأوضح استطلاع مؤسسة كيزيجه أن التأييد الراهن لحزب الشعب الجمهوري وهو حزب المعارضة الرئيسي بلغ 27.8 في المئة فيما حصل حزب الحركة القومية على نسبة تأييد 16.3 في المئة وحزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد على 13.5 في المئة.

وكان حزب الشعب الجمهوري حصل في انتخابات يونيو على 25.1 في المئة وحصل حزب الحركة القومية على 16.5 في المئة بينما حصل حزب الشعوب الديمقراطي على 13 في المئة.

وأظهر استطلاع اخر للرأي هذا الأسبوع أن نسبة التأييد لحزب العدالة والتنمية 41.7 في المئة.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أشرف صديق)

 
رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو اثناء مؤتمر صحفي في انقرة يوم 25 اغسطس آب 2015. تصوير: اوميت بكطاش - رويترز