30 آب أغسطس 2015 / 07:10 / بعد عامين

شرطة تايلاند تبحث عن مشتبه بهم آخرين في تفجير بانكوك بعد اعتقال رجل

صورة مشتبه به بانفجار وقع في بانكوك نشرت يوم 18 اغسطس آب 2015 - صورة لرويترز للاستخدام التحريري فقط ويحظر بيعها للحملات التسويقية أو الدعائية

بانكوك (رويترز) - وسعت الشرطة التي تحقق في تفجير تايلاند عملية البحث عن مزيد من المشتبه بهم يوم الأحد بعد اعتقال أجنبي والعثور على مجموعة من جوازات السفر المزورة والمواد التي تستخدم في صنع قنابل أثناء مداهمة شقة في بانكوك.

واعتقل الرجل البالغ من العمر 28 عاما بتهمة امتلاك مواد ناسفة بشكل غير قانوني. ولم تكشف الشرطة عن هويته أو جنسيته وهو متواجد في تايلاند منذ يناير كانون الثاني عام 2014.

وكان تفجير بانكوك وقع يوم 17 أغسطس آب في مزار إيراوان الهندوسي وأسفر عن مقتل 20 شخصا في هجوم قال المجلس العسكري الحاكم في البلاد إنه يهدف إلى ضرب اقتصاد تايلاند المتعثر.

وواجهت الشرطة انتقادات حتى مطلع هذا الأسبوع إذ توصلت لأدلة قليلة عن المسؤول عن التفجير. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

ورفض مسؤولون ذكر ما إذا كان الرجل الذي اعتقل قدم معلومات جديدة إلا أن نائب قائد الشرطة تشاكتين تشايجيندا أبلغ تلفزيون تايلاند أن الشرطة تبحث عن مزيد من المشتبه بهم.

وقالت الشرطة وسكان في حي نونج تشوك في بانكوك إن المشتبه به استأجر أربع شقق سكنية في نفس الطابق بالمبنى.

وقال رجل وإمرأة يقيمان في نفس الطابق لرويترز إن المشتبه به لم يكن يعيش بمفرده وإنهما شاهدا رجلا أطول يدخل ويغادر عدة مرات يوميا. ولم يشاهدا الرجل الثاني منذ يوم الجمعة.

وقال الرجل الذي طلب عدم نشر اسمه خوفا على سلامته "كثيرا ما رأينا رجلين. أحدهما الرجل الذي اعتقل ولكن هناك رجلا آخر وهو أطول بكثير."

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below