30 آب أغسطس 2015 / 19:36 / بعد عامين

مسلحون يهاجمون مطارا صغيرا بباكستان ويقتلون مهندسين اثنين

كويتا (باكستان) (رويترز) - قالت السلطات الباكستانية إن مسلحين اقتحموا مطارا نائيا في جنوب غرب باكستان المضطرب قبل فجر الأحد مما أدى إلى مقتل اثنين من المهندسين وتدمير نظام الرادار في المنشأة.

ولم تعلن أي جماعة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم على مطار جيواني في إقليم بلوخستان الذي يحارب تمرد انفصاليين إلى جانب جماعات متشددة أخرى.

ويقع المطار في منطقة جوادار بالاقليم والتي تضم ميناء استراتيجيا يحمل نفس الاسم ويمثل أهمية لممر اقتصادي مزمع بين الصين وباكستان يربط الميناء بمنطقة شينجيانغ بغرب الصين بتكلفة 46 مليار دولار.

وقال المتحدث باسم حكومة الإقليم جان محمد بوليدي إن أكثر من عشرة رجال مسلحين على دراجات نارية شاركوا في الهجوم. وقال مسؤول كبير في شرطة الإقليم "دخلوا غرفة التحكم نحو الساعة الثالثة والنصف فجرا وأضرموا فيها النيران."

وذكر أن رجلا قتل وأصيب آخر بينما خطف مهندس ثالث.

وقالت الشرطة إنه عثر على جثة المهندس المخطوف في وقت لاحق في الجبال القريبة ظهر الاحد.

ولا يتم تسيير رحلات الى مطار جيواني منذ علقت الخطوط الدولية الباكستانية الرسمية الخدمات هناك منذ عدة أعوام.

لكن مجموعة من العاملين في مجال الطيران المدني ظلوا يستخدمون أنظمة الرادار والملاحة الجوية لمساعدة الطائرات التي تعبر أجواء المنطقة.

وفي وقت لاحق يوم الاحد قال مسؤول في هيئة الطيران المدني إن أنظمة احتياطية جاهزة للاستخدام بالفعل مما يعني عدم وجود أي تعطل لحركة النقل الجوي الدولي.

كان مقاتلو طالبان الباكستانية قد شنوا هجوما خاطفا العام الماضي على المطار الدولي في كراتشي أكبر مدينة في باكستان مما أدى إلى مقتل 34 شخصا في معركة استمرت خمس ساعات قبل أن تقتل السلطات المتشددين.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below