31 آب أغسطس 2015 / 16:53 / بعد عامين

فرنسا ستبني مخيما يتسع لألف وخمسمئة لاجئ في مدينة كاليه الساحلية

كاليه (فرنسا) (رويترز) - تخطط فرنسا هذا الشتاء لإقامة مخيم يتسع لنحو 1500 لاجئ في مدينة كاليه الساحلية بشمال البلاد حيث يعيش نحو ضعف هذا العدد في خيام على أمل عبور البحر إلى بريطانيا.

فرانز تيمرمانز نائب رئيس المفوضية الأوروبية خلال مؤتمر صحفي في بروكسل يوم 13 مايو ايار 2015. تصوير: فرانسوا لينوار - رويترز.

وقال فرانز تيمرمانز نائب رئيس المفوضية الأوروبية أثناء زيارته للمدينة برفقة مانويل فالس رئيس الوزراء الفرنسي إن المفوضية ستساهم بخمسة ملايين يورو في المركز الجديد الذي سيؤوي اللاجئين في خيام كبيرة.

وتتعرض أوروبا لضغوط متزايدة لاستيعاب آلاف الأشخاص الذين يهربون إليها من بلدان تجتاحها الحروب مثل سوريا وأفغانستان والعراق.

ورحبت ناتاشا بوشار عمدة مدينة كاليه بالمنشأة الجديدة لكنها اعتبرتها بأنها لا تفي بالمطلوب.

وقالت ”إنا بادرة لكنها واهية للغاية.. هناك حاجة إلى 25 مليون (يورو).“

ويلتقي وزراء داخلية الاتحاد الأوروبي في 11 نوفمبر تشرين الثاني في مسعى للاتفاق على الخطة المناسبة للتعامل مع أزمة اللاجئين المتفاقمة مع محاولة عشرات الآلاف عبور البحر المتوسط إلى أوروبا وغرق الكثير منهم في الطريق.

وأقفل الرئيس السابق المحافظ نيكولا ساركوزي قبل أكثر من عقد من الزمن مخيم سانجات الكبير سيء الذكر لكن المدينة ما زالت واحدة من أكثر النقاط استقبالا للاجئين في أنحاء القارة.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below