3 أيلول سبتمبر 2015 / 12:20 / منذ عامين

الإفراج عن صحفيين بريطانيين يعملان في قناة تلفزيونية بتركيا

ديار بكر (تركيا) (رويترز) - قال مصدر في الحكومة التركية ومحام لرويترز يوم الخميس إنه تم إطلاق سراح صحفيين بريطانيين يعملان في قناة (فايس نيوز) التلفزيونية بعد أن اعتقلا في جنوب شرق تركيا لاتهامات بوجود صلات تربطهما بمنظمة إرهابية.

وقضت محكمة تركية بالإفراج عن الصحفيين واستمرار حبس عراقي يعمل معهما لحين التحقيق معه وذلك بعد النظر في طلب استئناف قدمه محامو الثلاثة.

وأثار اعتقال الصحفيين غضب جماعات حقوقية وأثار مخاوف بشأن سجل تركيا في مجال حرية الصحافة فيما تلعب أنقرة دورا أكبر في ائتلاف تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا وتشن حملة على المتمردين الأكراد فيها.

وأدانت قناة (فايس نيوز) اعتقال الصحفيين ووصفت الخطوة بأنها "محاولة من جانب الحكومة التركية لإسكات صحفيينا". وقالت إنها "ممتنة" للافراج عن الصحفيين لكنها دعت الى الافراج عن موظف آخر.

وقالت فايس نيوز في بيان ارسل بالبريد الالكتروني "نشعر بقلق بالغ من تقارير بأن الحكومة التركية رفضت طعن زميلنا الاخر في فايس نيوز محمد إسماعيل رسول."

وأضافت "نطلب من السلطات التركية نهاية سريعة لهذا الاحتجاز الظالم والافراج عنه على الفور."

واعتقل الثلاثة يوم الجمعة في مدينة ديار بكر التي تقطنها أغلبية كردية أثناء تصويرهم للاشتباكات بين قوات الأمن والمتمردين الأكراد.

ويشن حزب العمال الكردستاني حملة منذ ثلاثة عقود لمنح الأكراد المزيد من الحكم الذاتي. وقتل نحو 40 ألف شخص في الصراع. وتصف تركيا والولايات المتحدة الحزب بأنه منظمة إرهابية.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below