أوروبا وأمريكا تتوصلان لاتفاق بشأن تبادل البيانات في قضايا الأمن والارهاب

Sun Sep 6, 2015 9:10pm GMT
 

بروكسل (رويترز) - كشفت وثيقة اطلعت عليها رويترز ان الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة توصلا لاتفاق يقضي بحماية البيانات الشخصية التي يجري تداولها لأغراض إنفاذ القانون مثل التحقيقات في قضايا الارهاب.

ودخل الجانبان في مفاوضات على مدى أربع سنوات بشأن هذا الاتفاق الذي يستهدف حماية البيانات الشخصية التي تتبادلها الشرطة والسلطات القضائية في إطار التحقيقات فضلا عن تداولها بين الشركات وسلطات إنفاذ القانون.

لكن المحادثات تعثرت بسبب عدم منح مواطني الاتحاد الأوروبي الذين لا يحملون تصريح إقامة داخل الولايات المتحدة الحق في اللجوء إلى المحاكم الأمريكية إذا رأوا أن بياناتهم أسيء استخدامها أو تم الكشف عنها بصورة غير مشروعة. ويتمتع المواطنون الأمريكيون بهذه الحقوق داخل الاتحاد الأوروبي.

وطبقا للوثيقة تم الانتهاء من نص الاتفاق. وقال شخص مطلع على الأمر إنه سيتم التوقيع بالأحرف الأولى على الاتفاق من جانب كبير المفاوضين من الجانبين في لوكسمبورج يوم الاثنين أو الثلاثاء. وسوف يكون ذلك مؤشرا على انتهاء المحادثات.

كانت المفوضية الأوروبية قالت إن الاتفاق لا يمكن توقيعه والانتهاء منه رسميا حتى يتم النص في القانون الأمريكي على حق المواطنين الأوروبيين في "الإنصاف القضائي".

(اعداد أحمد حسن للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)