11 أيلول سبتمبر 2015 / 12:20 / منذ عامين

شرطة المجر تفتح تحقيقا في تسجيل مصور لمهاجرين يتكالبون على الطعام

صبية من المهاجرين يأكلون الطعام في مخيم روزكي في المجر يوم 7 سبتمبر أيلول 2015. تصوير: ماركو دجوريكا - رويترز

بودابست (رويترز) - قالت الشرطة المجرية يوم الجمعة إنها فتحت تحقيقا بعد ان اظهر تسجيل مصور جموعا من المهاجرين تتكالب على الطعام في مركز احتجاز بينما كان أفراد الشرطة الذين يرتدون أقنعة صحية يلقون لهم عبوات من الشطائر.

وذكر التسجيل أن اللقطات هي من مخيم روزكي على حدود المجر الجنوبية مع صربيا حيث يعبر الاف المهاجرين الى الاتحاد الاوروبي كل يوم.

وقالت الشرطة في رسالة بالبريد الالكتروني ردا على استفسار رويترز إنها بدأت "تحقيقا فوريا" في الامر ووصفته دون إسهاب بأنه تحقيق للوقوف على الحقيقة.

وقال المتحدث باسم الحكومة زولتان كوفاكس إن اللقطات هي لمركز احتجاز يقضي فيه الناس بضع ساعات لكن يمكنهم البقاء هناك يومين في اجراء يجيزه الاتحاد الاوروبي.

وقال كوفاكس في رده بالبريد الالكتروني "ارى رجال شرطة يؤدون واجبهم طوال شهور ويحاولون العناية بما يصل الى 23000 مهاجر يصلون يوما بعد يوم بينما لا يوجد اي تعاون من جانبهم (اللاجئين) من اي نوع.

"أرى أنهم يحاولون الحفاظ على النظام بين من لا يستطيعون الاصطفاف في طوابير من أجل الطعام."

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below