رئيس وزراء بريطانيا "قلق جدا" للازمة السياسية في ايرلندا الشمالية

Fri Sep 11, 2015 12:16pm GMT
 

لندن (رويترز) - قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يوم الجمعة انه يشعر بقلق بالغ بشأن الازمة السياسية في أيرلندا الشمالية حيث توشك حكومة اقتسام السلطة على الانهيار.

واستقال الخميس رئيس وزراء أيرلندا الشمالية بيتر روبنسون فيما يتجه الاقليم نحو أسوأ أزمة منذ اتفاق السلام في عام 1998 الذي أنهى سنوات عديدة من العنف الطائفي.

وقال كاميرون بعد كلمة في شمال إنجلترا "إنه وضع صعب ويثير قلقا شديدا في الوقت الراهن."

وأضاف "لا أعتقد ان من الصواب ان تتدخل حكومة بريطانيا وتعلق عمل هذه المؤسسات. أريد ان أرى السياسيين في ايرلندا الشمالية ... يتوصلون لصيغة لكي تعمل هذه المؤسسات."

وثارت الازمة بعد ان قالت الشرطة انها تشتبه في ان أعضاء سابقين في الجيش الجمهوري الايرلندي لهم صلة بحادث قتل وقع الشهر الماضي.

وقال كاميرون "من غير المقبول أن تكون هناك جماعات شبه عسكرية نشطة في أي جزء من بلدنا. يجب تفكيكها.. تفكيكها من جانب كل الاطراف."

(إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)

 
رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في لندن يوم الخميس. تصوير: ستيفان ويرموث - رويترز