11 أيلول سبتمبر 2015 / 14:20 / منذ عامين

مقتل شخص في احتجاجات بساحل العاج بسبب ترشح الرئيس

رئيس ساحل العاج الحسن واتارا يقدم اوراق ترشحه لانتخابات الرئاسة في ابيدجان في الخامس من اغسطس اب 2015. تصوير لوك جناجو - رويترز

أبيدجان (رويترز) - قال أحد عمال الصليب الأحمر يوم الجمعة إن شخصا واحدا على الأقل قتل وأصيب آخرون خلال احتجاجات في ساحل العاج بسبب قبول أوراق ترشيح الرئيس الحالي الحسن واتارا لانتخابات الرئاسة المزمع إجراؤها في أكتوبر تشرين الأول.

ومن المرجح أن تبرز الانتخابات حالة الاضطراب السياسي المستمرة منذ أعوام وأن ترسخ من الانتعاش الاقتصادي الذي يأخذ خطى مسرعة جذبت انتباه المستثمرين الأجانب.

وخرج المتظاهرون إلى شوارع أبيدجان العاصمة التجارية للبلاد وإلى مناطق في غرب البلاد يوم الخميس بعد يوم من قرار المحكمة الدستورية السماح لعشرة مرشحين من ضمنهم واتارا بخوض انتخابات الرئاسة.

ودعا إلى الاحتجاجات تكتل معارض جديد هو التحالف الوطني من أجل التغيير وينتمي بعض أعضائه إلى فصيل تابع لحزب الرئيس السابق لوران جباجبو ولا يرون أن لواتارا الحق في الترشح بسبب أمور تتعلق بجنسيته.

وقال مسؤول الصليب الأحمر ببلدة جاجنوا التي تقع في غرب البلاد لرويترز "اندلع قتال بين مجموعات من السكان أمس. ووقعت حالة وفاة في قرية بالقرب من بايوتا."

وأضاف أن عددا غير معروف أصيب أيضا خلال أحداث العنف.

إعداد محمد الشريف للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below