12 أيلول سبتمبر 2015 / 11:41 / بعد عامين

الحزب الحاكم في سنغافورة يحقق نجاحا ساحقا في الانتخابات العامة

سنغافورة (رويترز) - قال رئيس وزراء سنغافورة لي هسيين لونج يوم السبت إن النجاح الساحق الذي حققه حزب العمل الشعبي الحاكم في انتخابات عامة جرت يوم الجمعة مؤشر على أن البلاد توصلت إلى صيغة تضعها على مسار النجاح بعد 50 عاما من استقلالها.

رئيس وزراء سنغافورة لي هسيين لونج عقب فوز حزبه في الانتخابات العامة يوم السبت. تصوير: ادجار سو - رويترز

ويحكم الحزب سنغافورة منذ عام 1965 ونجح في التغلب على المعارضة في الانتخابات وزاد نصيبه من التصويت والمقاعد في البرلمان.

وكان فوز الحزب الحاكم بالانتخابات متوقعا لكن أحزاب المعارضة التي نافست على كل مقاعد البرلمان للمرة الأولى كانت تأمل في أن يؤثر الاستياء الشعبي من اتساع الفجوة في الثروة وارتفاع الأسعار والهجرة سلبا في هيمنة الحزب على الساحة السياسية في سنغافورة.

وقال لي في مؤتمر صحفي إن حكومته اتخذت خطوات لتهدئة هذه المخاوف وستتخذ مزيدا من الإجراءات.

وتابع “سنضاعف هذه الجهود ولكن يجب أن نفعل هذا بطريقة تحافظ على نقاط القوة الفريدة في نظامنا.

”وتشمل نقاط القوة هذه الحفاظ على التوافق الوطني وضمان نزاهة السياسة واحتواء الضغوط مع الاستجابة للاحتياجات الشعبية في نفس الوقت.“

وفاز حزب العمل الشعبي بنحو 69.9 في المئة من الأصوات أي أكثر من نسبة 60.1 في المئة التي فاز بها في انتخابات عام 2011 عندما قدم أسوأ أداء له على الإطلاق. وكان الحزب يشغل 79 من مقاعد البرلمان المؤلف من 87 مقعدا.

وفاز الحزب هذه المرة بعدد 83 من بين 89 مقعدا في البرلمان بعد توسيعه فيما فاز حزب العمال المعارض بما يصل إلى ستة مقاعد فقط.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below