15 أيلول سبتمبر 2015 / 13:11 / بعد عامين

الادعاء الماليزي: لا صلة لرئيس الوزراء بمقتل عارضة أزياء من منغوليا

كوالالمبور (رويترز) - قال المدعي العام الماليزي يوم الثلاثاء ان رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق ليس له اي صلة بمقتل عارضة ازياء ومترجمة من منغوليا عام 2006.

رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق في بوتراجايا يوم الاثنين. تصوير: اوليفيا هاريس - رويترز

وصدر بيان المدعي العام محمد اباندي علي بعد ان بثت قناة الجزيرة التلفزيونية التي تتخذ من الدوحة مقرا لها فيلما وثائقيا عن القضية الاسبوع الماضي.

وقال في بيانه ان اسم نجيب لم يطرح ”بشكل يلقي عليه اللوم“ طوال نظر القضية. وأضاف ”الادلة المقدمة لم تثبت ان رئيس الوزراء لعب اي دور في القضية.“

ويواجه نجيب أكبر أزمة في حياته السياسية بعد ان تحدثت تقاير اعلامية عن تحويل اكثر من 600 مليون دولار بشكل غامض الى حساب باسمه. ونفى رئيس الوزراء ارتكابه أي مخلفات.

ورفض الدعوات التي طالبته بالاستقالة بسبب فضيحة بشأن سوء ادارة صندوق أموال تابع للدولة وسوء ادارة الاقتصاد بعد ان تدنت العملة الماليزية الى أدنى مستوياتها منذ 18 عاما.

وقتلت عارضة الازياء والمترجمة التنتويا شاريبو عام 2006 ونسفت جثتها بمتفجرات تستخدم في المجال العسكري في غابة على مشارف العاصمة الماليزية كوالالمبور. وأعدم ضابطا شرطة سابقان لادانتهما بارتكاب الجريمة.

وفي الاسبوع الماضي نفى مكتب رئيس الوزراء ان الاثنين كانا ضمن حرسه الشخصي. وقالت الحكومة انهما كانا يعملان في وحدة شرطة توفر الحماية لمسؤولي الحكومة.

وقال المدعي العام في بيانه ”محاولات بعض الاطراف والافراد سابقي الذكر لربط رئيس الوزراء بالجريمة لا اساس لها البتة“.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below