18 أيلول سبتمبر 2015 / 10:17 / بعد عامين

جنود يطلقون النار لتفريق محتجين في عاصمة بوركينا فاسو

محتجون يرددون شعارات مناهضة للحرس الرئاسي في واجادوجو يوم 16 سبتمبر أيلول 2015. تصوير: جو بيني - رويترز

واجادوجو (رويترز) - أطلقت قوات الأمن النار في الهواء لتفريق محتجين تجمعوا في عاصمة بوركينا فاسو يوم الجمعة وأحرقوا اطارات سيارات وسدوا الشوارع احتجاجا على انقلاب عسكري هذا الأسبوع عرقل عملية الانتقال الديمقراطي.

وطالب المحتجون بالافراج عن الرئيس المؤقت وأعضاء في حكومته الذين احتجزهم الحرس الرئاسي يوم الأربعاء كما طالبوا باجراء الانتخابات في موعدها المقرر يوم 11 أكتوبر تشرين الأول.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below