تحطم مقاتلة فنزويلية قرب حدود كولومبيا

Fri Sep 18, 2015 12:12pm GMT
 

كراكاس (رويترز) - قالت الحكومة الفنزويلية إن مقاتلة تابعة لقواتها الجوية تحطمت مساء الخميس على مقربة من حدود كولومبيا وعلى متنها شخصين بعد رصد "طائرة (تحلق بشكل) غير مشروع" يعتقد أنها كولومبية وهي تنتهك الأجواء.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان الطياران على متن الطائرة سوخوي -30 قد قتلا كما لم يتحدد سبب تحطم الطائرة.

ويأتي الحادث وسط تنامي التوتر بين الجارتين في أمريكا اللاتينية في أعقاب إغلاق فنزويلا المعابر الحدودية الرئيسية مع كولومبيا في الأسابيع الأخيرة في إطار ما وصفته بالحملة على الجريمة.

وقال وزير الدفاع فلاديمير بادرينو في بيان "قواتنا الجوية ستستمر في القتال دون هوادة.. لضمان سيادتنا واستقلالنا ومكافحة بلاء تهريب المخدرات والجماعات شبه العسكرية وغيرها من الجرائم التي ترتكب على الحدود الكولومبية الفنزويلية."

وأضاف أن المنطقة التي دخلت منها الطائرة أجواء فنزويلا بشكل غير شرعي تستخدمها كما هو معروف "المافيا المرتبطة بتهريب المخدرات."

وأغلق الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو المعابر الحدودية ورحّل أكثر من 1500 كولومبي الشهر الماضي.

وتصاعد التوتر أكثر في مطلع الاسبوع عندما أعلنت كولومبيا أن ثلاث طائرات فنزويلية انتهكت مجالها الجوي وهو ما نفته كراكاس ووصفته بأنه "مختلق."

  يتبع

 
الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو خلال اجتماع مع مسؤولين حكوميين لمناقشة وضع الحدود مع كولومبيا في كراكاس يوم 12 سبتمبر أيلول 2015. 
صورة حصلت عليها روبترز من طرف ثالث و توزعها كما تلقتها تماما خدمة لعملائها. 
لم يتسن لرويترز التحقق من مضمون الصورة أو تاريخها بشكل مستقل.
تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط.